فن ومشاهير /مشاهير العالم

الأمير هاري يعود إلى بريطانيا في آخر مهمة رسمية

الأمير هاري وزوجته

عاد الأمير هاري إلى بريطانيا بمفرده قادماً من كندا، في آخر مهمة رسمية ، قبل الإنطلاق في حياته الجديدة خارج العائلة الملكية مع زوجته ميغان وابنه اريتشي .

ووصل الأمير، هاري، مساء الثلاثاء، إلى إدنبرة، من أجل إطلاق نظام تصنيف لتقويم التأثير البيئي للسفر الجوي والإقامات السياحية على البيئة من خلال منظمته "ترافاليست".

وكان الأمير هاري تعرض لانتقادات بسبب سفره في طائرات خاصة، إلا أنه دافع عن نفسه خلال إطلاق "ترافاليست" الخريف الماضي، مؤكداً أنه كان يسافر في رحلات تجارية في 99 بالمئة من الحالات، لكن في بعض الأحيان كان يتعين عليه السفر بطائرة خاصة، من أجل ضمان "سلامة" عائلته.

وهذه المرة، أظهرته وسائل الإعلام البريطانية وهو يغادر قطارا في محطة إدنبرة، آتيا من لندن مع قبعة على رأسه، ويحمل حقيبة على كتفه، بعد عبوره المحيط الأطلسي في رحلة تجارية.

ويقوم الأمير هاري بسلسلة من الالتزامات الرسمية، حيث سيحضر الجمعة تسجيل جون بون جوفي في استوديوهات "آبي رود" الشهيرة، لأغنية خاصة بألعاب "إنفيكتوس"، وهي مسابقة رياضية بين الجنود الجرحى من أنحاء العالم تم إنشاؤها بمبادرة من الأمير هاري.

ويقيم هاري وزوجته الممثلة السابقة ميغان ماركل في كندا مع ابنهما آرتشي منذ مطلع العام الجالاي بعد أن قررا مغادرة الحياة الملكية والاستقلال بحياتهما بعيدا عن القصر وعن الأضواء .

بعد استقلالهما عن الملكية.. ميغان ماركل تحقق إنجازا تاريخيا

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X