اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

"صبحية" مسرحية كوميدية_رومانسية تغوص في متطلّبات مجتمع اليوم

استحقت مسرحية "صبحية" المغامرة والمتابعة في ظلّ الظروف التي يشدها لبنان، اذ، انطلق عرضها في السادس من فبراير/شباط على خشبة مسرح "مونو" في بيروت وينتهي في الواحد من مارس/اذار،.
نص وإنتاج وتمثيل: جوزيان بولس، ومعها ماغي بدوي، والشابان: يارا زخور وهادي بو عياش (بطل فيلم "إسمعي" للمخرج اللبناني فيليب عرقتنجي الذي عرض في دور السينما في العام 2017".

المسرحية تبدأ من آثار حرب تموز 2006 في لبنان، اذ، أوصلت المسرحية ما كان منقطعا بين الريف والمدينة، بعد اجبارها جزءاً كبيراً من اللبنانيين، الذين كانوا قد قطنوا إلى العاصمة منذ عقود طويلة، للعودة إلى الريف هرباً من الحرب، خاصة أبناء المناطق التي لم تتأثر بشكل مباشر بالقصف الإسرائيلي في الشمال والجبل.

مشاهد من المسرحية
مشاهد من المسرحية


تنقسم المسرحية إلى جزئين: الأول أقرب للصبحية، يظهر روتين الأختين "الريفي" والبطيء الذي تدخل عليه الفتاة القادمة من بيروت وتغيره جزئياً.
أما الجزء الثاني، فهو قصة حب تجمع الفتاة القادمة من المدينة، ونجل جميلة الأرملة(هادي أبو عياش - بدور سامر)، الذي يأتي إلى القرية بعد إصابته في الحرب (يعمل كمصور حرب)، تؤدي قصة الحب المستلهمة من مراهقة الثنائي الشاب هذه إلى استعادة أزمات مخبأة من الماضي عن صراع الجيران بين بعضهم بعضاً.

مشاهد من المسرحية
مشاهد من المسرحية


إدارة الممثلين مع مخرجة المسرحية (لينا) أمر ضروري من خلال دفق العفوية والتواصل والشفافية، بحيث لا يشعر المشاهد أنه متفرج على التمثيل داخل صالة مسرح، بل هو واحد من الحضور شارك في الحوار والحركة .
فيها كل عناصر الجذب التي تتطلّبها الأعمال الناجحة، وتنتمي إلى النوع الكوميدي_الرومانسي ، خصوصا ان حواراتها شاعرية وقريبة من لهجة الناس المحكاة في المجتمع اللبناني، بالاضافة إلى رسائل كثيرة تحملها المسرحية للمرأة التي اعطيت فيها حصة وازنة في النص والتمثيل والإخراج.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"