اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

بابا الفاتيكان يخضع لاختبار كورونا لظهوره بإعياء شديد

بابا الفاتيكان يخضع لاختبار كورونا لظهوره بإعياء شديد
بابا الفاتيكان يخضع لاختبار كورونا لظهوره بإعياء شديد
2 صور

خضع البابا «فرانسيس» بابا الفاتيكان لاختبار فيروس كورونا بعد إصابته بأعراض شبيهة بالبرد في الأيام الأخيرة.


وبحسب ما ذكره موقع «ميرور» كشفت تقارير من الصحيفة الإيطالية Il Messaggero خلو بابا الفاتيكان - البالغ من العمر 83 عاماً والذي أجرى جراحة قبل عقود لإزالة جزء من رئة واحدة بسبب مرضه – من الفيروس القاتل.


كان يبدو أن البابا «فرانسيس» يعاني من نزلة برد، حيث تمت رؤيته يمسح على أنفه ويسعل أثناء الخطاب وبدأ صوته أجشاً.


وقد شوهد يوم الأحد الأول من مارس (آذار) وهو يسعل ويعطس أثناء ظهوره العلني الأول منذ يوم الأربعاء من نافذة القصر لإلقاء رسالته الأسبوعية.


في حديثه إلى الآلاف من الناس في ميدان القديس بطرس، أعلن البابا أن نزلاته الباردة ستجبره على الراحة التامة لمدة أسبوع بعد أن كان من المقرر أن يبدأ في اجتماعات مع كبار المسؤولين في الفاتيكان في وقت لاحق من نفس اليوم.


قال البابا «فرانسيس»: «لسوء الحظ، سوف يجبرني البرد على عدم المشاركة هذا العام، سأتبع التأملات من هنا».


وكان بابا الفاتيكان قد قال في السابق فقط إنه يعاني من وعكة بسيطة، بينما استبعد المتحدث باسمه «ماتيو بروني» التكهنات بأن «فرانسيس» لم يكن على ما يرام.


قال «ماتيو برونى»: «لا يوجد دليل من شأنه أن يؤدي إلى تشخيص أي شيء سوى وعكة صحية بسيطة».


قال منظمون يوم الأحد إن مؤتمراً حول الاقتصاد العالمي كان من المقرر عقده في إيطاليا في وقت لاحق من هذا الشهر بمشاركة البابا فرانسيس قد تأجل حتى نوفمبر (تشرين الثاني).


يُذكر أن إيطاليا سجلت أكثر من 1100 حالة مؤكدة من الفيروس منذ 20 فبراير (شباط) وما لا يقل عن 29 حالة وفاة - مما يجعلها البلد الأكثر تضرراً في أوروبا.