اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

العثور على أقدام ديناصور بجزيرة سكاي البريطانية

«بايجي دي بولو» والدكتور «ستيف بروسات»
ستيجوسورس
آثار الحفريات في جزيرة سكاي
3 صور

اكتشف العلماء أحد أقدم الحفريات في العالم في جزيرة سكاي -التي تُعد أكبر الجزر الداخلية لمنطقة االجزيرةسكتلندا شمال بريطانيا- لديناصور من فصيلة ستيجوسورس الذي كان يجوب الجزيرة منذ 170 مليون سنة. وبحسب موقع «ميرور» تم العثور على آثار الديناصورات العاشبة الكبيرة بعد أن اكتشف فريق من علماء الحفريات من جامعة أدنبرة 50 بصمة على الجزيرة، حيث اكتشف علماء الحفريات سلسلة قصيرة من آثار أقدام بيضاوية مميزة وبصمات يد تنتمي إلى فصيلة ستيجوسورس، تم تركها من قِبل حيوان صغير أو عضو صغير من عائلة ستيجوسورس عندما طافت عبر الجزيرة.


ويُعتقد أن المخلوقات، التي يمكن أن تنمو إلى ما يقرب من 30 قدماً وتزن أكثر من ستة أطنان، كانت تجوب الجزيرة الخلابة خلال العصر الجوراسي، كما أنها كانت أكثر تنوعاً مما كان يعتقد سابقاً.


كان الموقع على الساحل الشمالي الشرقي للجزيرة في ذلك الوقت مسطحاً طينياً على حافة بحيرة ضحلة على جزيرة ضائعة منذ فترة طويلة في المحيط الأطلسي، ويحتوي على خليط من آثار الأقدام. ويعني هذا الاكتشاف أن موقع جزيرة سكاي أصبح الآن معروفاً بوصفه واحداً من أقدم السجلات الأحفورية المعروفة لمجموعة الديناصورات الموجودة في أي مكان في العالم؛ نظراً لأن سكاي هي واحدة من الأماكن القليلة في العالم حيث يمكن العثور على أحافير من العصر الجوراسي الأوسط.


قدمت الاكتشافات في الجزيرة للعلماء أدلة مهمة حول التطور المبكر لمجموعات الديناصورات الرئيسية، بما في ذلك الصربودات الضخمة ذات العنق الطويل وأبناء العمومة الشرسة التي تأكل اللحوم من الديناصور ريكس.


تضمنت الدراسة أيضاً علماء من المتاحف الوطنية في أسكتلندا، وجامعة جلاسكو، وجامعة ريو دي جانيرو الفيدرالية، ومتحف ستافين.


قال «بايجي دي بولو»، طالب الدكتوراه في كلية العلوم الجيولوجية بجامعة إدنبرة: «تساعدنا مواقع المسار الجديدة هذه في الحصول على فهم أفضل لمجموعة متنوعة من الديناصورات التي عاشت بالقرب من ساحل سكاي خلال العصر الجوراسي الأوسط مما يمكننا استخلاصه من سجل أحافير جسم الجزيرة».


«على وجه الخصوص، يقدم هذا الاكتشاف دليلاً جيداً على أن ستيجوسورس عاش على سكاي في هذا الوقت».


قال الدكتور «ستيف بروسات»، من كلية علوم الأرض: «إن نتائجنا تعطينا صورة أوضح بكثير عن الديناصورات التي عاشت في أسكتلندا قبل 170 مليون سنة».


«كنا نعلم أنه كانت هناك صربوديات عملاقة ذات رقبة طويلة وآكلات اللحوم، ولكن يمكننا الآن إضافة ستيجوسورات إلى تلك القائمة، وربما حتى أبناء عمومة من الديناصورات».


«تجعل هذه الاكتشافات سكاي واحدة من أفضل الأماكن في العالم لفهم تطور الديناصورات في العصر الجوراسي الأوسط».