فن ومشاهير /مشاهير العالم

الممثل البريطاني دين جافني يشك بإصابته بفيروس كورونا..وهذا هو السبب

دين جافني مطلع على مستجدات فيروس كورونا
على الإنسان الذي يفقد حاسة الشم والتذوق حجر نفسه لأسبوع في المنزل
قال الممثل البريطاني دين جافني أنه فقد حاسة الشم والتذوق لمدة 5 أيام
فقدان دين جافني حاسة الشم والتذوق جعله يشك في إصابته بفيروس كورونا
الممثل البريطاني دين جافني

ثقافة "فيروس كورونا" أصبحت بحوزة مليارات البشر وبالأخص المشاهير الذين يتابعون كافة التقارير الطبية الحديثة حوله،وكان الممثل البريطاني دين جافني مواظباً على متابعة اجتياح فيروس كورونا دول العالم،ويعرف كل أعراضه،حتى ما نشر عنها حديثاً حول فقدان المصابين به حاسة الشم.


ومعرفته الزائدة عن "فيروس كورونا" ، جعلت الممثل البريطاني دين جافني "42 عاماً"، يشك في إصابته بفيروس كورونا،بعد فقدانه حاسة "الشم والتذوق" لمدة 5 أيام متتالية،وأعلن عن ذلك عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "إنستقرام" ،حسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
لكن ما الشيء الذي جعل دين جافني يشك في أنه أصيب بفيروس كورونا؟


زاد شك دين جافني بإصابته بالفيروس المستجد الذي أرهب العالم كله،بعدما حذرت الجمعية البريطانية لطب الأنف والأذن والحنجرة بأنّ فقدان حاسة الشم والتذوق من أعراض الفيروس،واستخلصت هذه التصريحات بعد دراسة أجريت على مرضى في كوريا الجنوبية والصين وإيطاليا، ونصحت الجمعية البريطانية لطب الأنف والأذن والحنجرة بالعزل الذاتي كإجراء احترازي.


وقد اطمأن دين جافني قليلاً بعد تقارير طبية أكدت أن كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة هم الأكثر عرضة لمخاطر فيروس كورونا،وأن الأصغر سناً والأصحاء لا خوف كبير عليهم لتمتعهم بمناعة أكبر.


لكن غزو الفيروس التاجي معظم بلدان العالم يفرض على الكبار والصغار ضرورة التزامهم منازلهم وحجر أنفسهم طوعاً والتباعد الاجتماعي بينهم وبين الجميع لحماية أنفسهم.


لكن الجمعية البريطانية لطب الأنف والأذن والحنجرة ،وإرشادات الصحة العامة المحلية تطلب من كل شخص يشعر بأن حرارته مرتفعة فوق العادة،ويسعل بكثرة بطريقة شديدة وجافة،بعزله نفسه داخل غرفته الخاصة وحمام خاص من تلقاء نفسه،ثم يطلب مساعدة المستشفى لتأمين العلاج المناسب له،على أن لا يختلط مع أفراد أسرته إلا عن بعد مترين،ويعقم غرفته،ويستخدم أدوات خاصة به،ويضع له أفراد عائلته خارج باب غرفته،ويتناولها وهو يضع كمامات واقية وقفازات طبية.


ويأتي عارض فقدان حاسة الشم والتذوق أحد الأعراض الأخيرة التي كشفتها الجهات الطبية في بريطانيا مؤخراً كأحدث عارض مستجد لفيروس كورونا.


ويفترض بمن يفقد حاسة الشم والتذوق لأيام أن يعزل نفسه تلقائياً عن عائلته والأخرين لمدة 7 أيام،فإن تحسن جيد،وإن تطورت لأعراض أخرى كارتفاع الحرارة والسعال الجاف المستمر،يجب أن يجري فحص فيروس كورونا "كوفيد 19" فوراً،ويلتزم بضرورة غسل اليدين لمدة تتراوح من 20 إلى 40 ثانية،وتناول أغذية وفيتامينات ترفع المناعة.


ومازالت إصابات فيروس كورونا في لندن وبريطانيا في تصاعد إثر تجاهل واستهتار فئات كثيرة من البريطانيين بالفيروس،وإصرارهم على الخروج والاختلاط رغم التحذيرات الطبية المحلية من آثارهما الكارثية.

فيديو: كيف يحمي كريستيانو رونالدو أطفاله من فيروس كورونا

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X