اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الفنان المكسيكي أوسكار تشافيز أحدث ضحية فنية لفيروس كورونا

صدم عشاق الموسيقى المكسيكية الحارة بوفاة أحد أعمدتها ورموزها الكبار أوسكار تشافيز بفيروس كورونا المستجد.

حيث أكدت هيئة الصحة في مكسيكو وفاة المغني والممثل والمؤلف الموسيقي والباحث في علوم الموسيقى والتراث المكسيكي أوسكار تشافيز البالغ من العمر 85 عاماً الذي أدخل الأربعاء الماضي إلى مستشفى حكومي في العاصمة المكسيكية، بعدما ظهرت عليه أعراض فيروس كورونا المستجد .

وأكدت وفاة الفنان المكسيكي الكبير أوسكار تشافيز أيضاً شركته المنتجة لأعماله الغنائية والموسيقية ببيان رسمي ،تداولته كافة وسائل الإعلام المحلية والغربية.

وكانت قد كرمته هيئة الثقافة في العاصمة المكسيكية في 2019 ،بإعلانها أوسكار تشافيز كواحد من أبرز أعلام التراث الحي في المكسيك بفضل جمعه ونشره أغنيات مكسيكية قديمة من النصف الأول من القرن العشرين. ونال عن مجمل أعماله الفنية والموسيقية والبحثية الجائزة الوطنية في العلوم والآداب في المكسيك عام 2011.

تابعي المزيد: لماذا كشف رونالدو إصابة زميله ديبالا بفيروس كورونا للمرة الرابعة؟

وواكب أوسكار تشافيز، المصنّف كمغني تراثي بارز،وكأحد الممثلين الأساسيين لنمط موسيقي يسمى "كانتو نويفو" (الغناء الحديث) في مكسيكو، من خلال أغنياته، التحرّك الطالبي المكسيكي سنة 1968 وحركة "زاباتيستا" في التسعينيات. ولم يخف تشافيز طوال مسيرته التزامه السياسي اليساري .

وكشف ذلك مؤخراً في مقابلة مع وكالة «فرانس برس» العام الماضي حيث قال: «مع التغييرات في السياسات والشخصيات وسلطات الإعلام المتعاظمة، نبقى في مرحلة كفاح".

وقد عمت حالة حزن عميقة أرجاء المكسيك ونخبتها السياسية والثقافية لوفاة أوسكار تشافيز المفاجئة الذي يعتبر صوت الحرية والنضال والتراث في بلاده.

وكان الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، تمنى خلال مؤتمره الصحفي اليومي صباح الخميس الفائت، الشفاء العاجل لأوسكار تشافيز.

ورثته وزيرة الثقافة المكسيكية إليخاندرا  فراوستو بتغريدة لها على حسابها الرسمي بموقع التواصل الإجتماعي "تويتر" فقالت: " شكراً لك أوسكار تشافيز ،كانت حياتك رحلة جديرة بك،تعازي الحارة وتعاطفي مع رفاقك وأصدقائك في النضال والغناء".

وقد بلغت عدد الإصابات بفيروس كورونا  المستجد "كوفيد19" أكثر من 22242 ألف،وبلغت حصيلة الوفيات أكثر من 1859 حالة.