فن ومشاهير /مشاهير العالم

الأمير هاري وزوجته ميغان يحتفلان بعيد ميلاد طفلهما الأول

احتفلت ميغان بعيد ميلاد إبنها آرتشي الأول بقراءة قصة البطة رابيت له
أكد عدد كبير من معجبيهم المهنئين بأن آرتشي نسخة مصغرة عن والده
باع الأمير هاري بندقيتيه اليدوتين ب650ألف دولار
ميغان تشير إلى صورة البطة وطفلها ممسك بصفحات القصة
الأمير هاري صور زوجته وطفله وهما يقرآن قصة ضمن حملة خيرية لجمع التبرعات
ميغان ماركل بدت سعيدة بعيد ميلاد طفلها الأول
لاحظ متابعو الثنائي الملكي شبه آرتشي بوالده الأمير هاري عندما كان بمثل عمره
الملكة إليزابيث أول من هنأت آرتشي بعيد ميلاده الأول ثم الأمير تشارلز وزوجته
الأمير هاري في طفولته بعمر العام

مثل معظم أمراء أوروبا وأثريائها ،يستمتع الأمير هاري بهواية الصيد في مقاطعات بريطانية الريفية وإفريقيا ،لكنه منذ زواجه من الممثلة المعتزلة الأمريكية ميغان ماركل لم يمارس الصيد إطلاقاً،وقرر نهائياً تقديم تضحية جديدة لزوجته ميغان ماركل ويتخلى للأبد عن هواية الصيد المفضلة لديه.
ووفقاً لتقرير في صحيفة "يورو ويكلي نيوز" نقل حديث صديقة الأمير هاري المقربة عالمة الأنثروبولوجيا والناشطة البيئية جين غودال في راديو "تايمز" الذي كشفت فيه بيع صديقها الشاب الأمير هاري "35 عاماً" أغلى بندقيتين لديه وتخليه عن هواية الصيد للأبد تلبية لرغبة زوجته ميغان ماركل .
وقالت جين غودال لراديو تايمز: "أن لدى الأمير هاري بندقيتين مصنوعتين يدوياً تبلغ قيمتهما أكثر من 650 ألف دولار ،وكان قبل زواجه من ميغان ماركل يستخدمهما في صيد الحيوانات ،وكان الأمير هاري معتاداً على ممارسة هواية الصيد مع شقيقه الأكبر الأمير ويليام ،لكنه قرر التخلي عن الصيد نهائياً،وبالتالي التخلي عن البندقيتين وبيعهما ،تلبية منه لرغبة زوجته دوقة ساسيكس ميغان ماركل لأنها تكره الصيد وقتل الحيوانات البرية.
وتمت بالفعل صفقة البيع منذ خمسة أشهر قبل أن يغادر الزوجان المملكة المتحدة لكندا، وقام أحد الصيادين بشراء هذه البنادق وهي من طراز Purdey مقابل 650 ألف دولار ،وفقاً لصحيفة "ذا صن" البريطانية.
وصرح للصحيفة البريطانية نفسها صديق مقرب لمشتري البندقيتين، رفض الكشف عن اسمه أن صديقه اشترى الأسلحة، لأنه بحاجة إليهما، وقد شعر بالسعادة عندما علم أن ملكيتها تعود للأمير هاري، ولكنه ليس من الأشخاص الذين يبتاعون الأشياء للتفاخر بأنها كانت ملكًا للعائلات الملكية.

تابعي المزيد: مادونا تتحدى كورونا في عيد ميلاد صديقها ستيفن كلاين



ويقيم الثنائي الملكي هاري وميغان الآن في الولايات المتحدة الأمريكية بمدينة لوس أنجلوس المميزة بإقامة عدد كبير من أصدقاء ميغان ماركل من المشاهير فيها .
وأصاب هاري وميغان خيبة أمل مؤخراً بخسارة جزء من دعوى رفعاها ضد صحيفة "ميل أون صنداي" لنشرها أجزاء من رسالة قديمة خطية لها أرسلتها إلى والدها توماس ماركل ،وقال القاضي أن نشرها لا يمس خصوصية ميغان ماركل ،ويعتقد أن توماس ماركل نفسه هو من سربها للصحافة البريطانية مقابل المال.
وبدت ميغان ماركل "38 عاماً"، سعيدة باحتفالها صباح اليوم الأربعاء بعيد ميلاد طفلها الأول آرتشي في منزلهما الخاص المطل على شواطىء ماليبو بلوس أنجلوس،ونشرت مقطع فيديو لها مع طفلها آرتشي تقرأ له قصة "البطة رابيت" في مواقع التواصل الإجتماعي،وكان يبتسم آرتشي لوالده الأمير هاري الواقف خلف الكاميرا.
وقوبل مقطع الفيديو العائلي بإعجاب العديد من متابعي الثنائي الملكي هاري وميغان، الذين تنبهوا إلى شبه آرتشي بوالده الأمير هاري عندما كان بمثل عمره ،وفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
كما شاركت ميغان ماركل الفيديو مع طفلها آرتشي وهي تقرأ له قصة "البطة رابيت" على حساب مؤسسة : " Save the Children" ضمن حملتها الخيرية لجمع التبرعات لمساعدة الأطفال والعائلات في ظل إنتشار جائحة فيروس كورونا في بريطانيا ودول العالم، ويشارك المشاهير بالحملة الخيرية كميغان ماركل بقراءة قصص الأطفال ،وشارك للآن: الممثلة جينيفر غارنر،وليلي جيمس.
وتزامن بث الفيديو بقيادة الملكة إليزابيث الثانية والأمير تشارلز وزوجته كاميلا ودوق ودوقة كامبريديج الأمير ويليام وكيت ميدلتون تهاني وأمنيات أفراد العائلة المالكة البريطانية للطفل الملكي آرتشي بعيد ميلاد سعيد عبر موقع التواصل الإجتماعي "أنستغرام".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X