أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

إقلاع أول رحلة داخلية من مطار الملك خالد الدولي في الرياض

وقد نفذت هيئة الطيران المدني عدداً من الإجراءات والتنظيمات لضمان سلامة المسافرين

 

تصوير- بشير صالح

كان مطار الملك خالد الدولي في الرياض العاصمة السعودية صباح اليوم الأحد على موعد مع أول رحلة مغادرة داخلية في الصالة رقم 5 حيث اتجهت الرحلة إلى مطار الأمير سلطان بن عبدالعزيز في تبوك وسط التزام المسافرين والعاملين بكافة الإجراءات الاحترازية بشأن جائحة كورونا، وذلك تحت إشراف الهيئة العامة للطيران المدني وبالتعاون مع وزارة الصحة وكافة الجهات العاملة بالمطار. وذلك باتخاذ عددٍ من الإجراءات الاحترازية والوقائية القائمة على مبدأ التباعد الاجتماعي لسلامة كافة مسافري ومرتادي مطار العاصمة.


وقد انطلقت صباح اليوم الأحد أول رحلة جوية داخلية في السعودية عقب استئناف الرحلات التي توقفت بسبب الإجراءات الاحترازية التي قامت بها الحكومة في مواجهة "كوفيد 19".


من جهته، قام المهندس صالح الجاسر، وزير النقل رئيس مجلس الهيئة العامة الطيران المدني، بجولة في مطار الملك عبدالعزيز للوقوف على كافة الاستعدادات لانطلاق الرحلات الداخلية من المطار، وما تم أخذه من ترتيبات وفَّرت الشروط الصحية والاحترازية.


واطلع الجاسر على إجراءات الهيئة العامة للطيران المدني أثناء زيارة تفقدية للصالة "1" في المطار.


وقد نفذت هيئة الطيران المدني عدداً من الإجراءات والتنظيمات لضمان سلامة المسافرين والعاملين في المطارات من انتقال عدوى كورونا، وأكدت أنه لن يُسمح للمسافر الذي تزيد درجة حرارته عن 38 درجة من دخول المطارات السعودية بحسب البروتوكولات الوقائية الصحية المُعدَّة من الجهات الصحية المختصة، ضمن الإجراءات الاحترازية والتدابير الصحية التي تنفذها هيئة الطيران المدني.


وكشفت الهيئة عن الإجراءات التي يجب على المسافرين اتباعها عند السفر عبر المطارات بهدف ضمان رحلة سفر آمنة، إضافة إلى تجنُّب المنع من السفر عند إخلالهم بهذه الالتزامات المحدَّدة من قِبلها ووزارة الصحة، والمتَّبعة داخل المطارات.


وأشارت هيئة الطيران إلى أن المسافر عليه الالتزام بشراء التذاكر إلكترونياً، وقياس درجة الحرارة في المطار "لن يسمح بدخول من تزيد حرارته عن 38"، والحضور قبل مواعيد إقلاع الرحلة بساعتين، وسيقتصر الدخول للمطار على المسافرين فقط، ويستثنى من ذلك مرافق واحد لكبار السن وذوي الإعاقة، والالتزام بلبس الكمامة، حيث سيتم التشديد على الالتزام بلبس الكمامة، وسيمنع الراكب من السفر في حال لم يلتزم بلبسها، وتعقيم اليدين عند الدخول إلى الصالة، وارتداء الكمامات طوال مدة سير الرحلة وأثناء عملية النزول من الطائرة.


وكشفت الهيئة العامة للطيران المدني أن استئناف الرحلات الجوية الداخلية سيكون على مراحل، ليشمل جميع الوجهات المحلية خلال أسبوعين، حيث تتضمّن المرحلة الأولى تشغيل المطارات الآتية: "مطار الملك خالد الدولي في الرياض، مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة، مطار الملك فهد الدولي في الدمام، مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة، مطار الأمير نايف بن عبدالعزيز الدولي في القصيم، مطار أبها الدولي، مطار الأمير سلطان بن عبدالعزيز الدولي في تبوك، مطار الملك عبدالله بن عبدالعزيز الدولي في جازان، مطار حائل الدولي ومطار الملك سعود في الباحة ومطار نجران".


يذكر أن السعودية قامت بتعليق رحلات الطيران الداخلي في 26 رجب 1441هـ، الموافق 21 مارس 2020م في ظل جائحة كورونا المستجد حول العالم، باستثناء الرحلات المرتبطة بالحالات الإنسانية والضرورية وطائرات الإخلاء الطبي والطيران الخاص، ورحلات مشروع إعادة المواطنين الراغبين بالعودة من الخارج والرحلات المتعلقة بمبادرة عودة المقيمين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X