مشاهير /مشاهير العرب

فيديو.. حلا شيحة: نادمة على إجرائي عمليات التجميل وكانت لحظة جنان ولا أعيش قصة حب

حلا شيحة
حلا شيحة تحتفل بعيد ميلاد خادمتها وتتهم بالعنصرية بسبب الصورة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
حلا شيحة خلال استضافتها في برنامج التاسعة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
النجمة حلا شيحة
حلا شيحة خلال استضافتها في برنامج التاسعة
النجمة حلا شيحة

حَلّت النجمة المصرية حلا شيحة ضيفة على برنامج التاسعة الذي يُقَدّمه الإعلامي وائل الإبراشي، وتحدثت عن الكثير من الأمور الفَنّية والحياتية التي حدثت معها منذ بداية عودتها إلى التمثيل إلى كواليس مشاركتها في رمضان المنصرم في مسلسل خيانة عهد، وحقيقة خضوعها لعمليات التجميل من نفخ الشفتين وفيلر وندمها عليه بشدة، وأنها كانت لا تريد أن تخبر أحداً بما أجرت في وجهها الذي تغيّر كلياً. كما تحدثت عن علاقتها بوالد أبنائها، وسبب انفصالها عنه، وهل السبب كان رجوعها إلى الفن مرة أخرى، أم أن هناك أسباباً أخرى.

كما دعمت زميلها الفَنّان شريف منير في حملة التنمر والإساءة إليه. كما تحدثت عن سبب انفصالها عن زوجها ووالد أطفالها وأن السبب كان اختلافاً في وجهات النظر وآثرت الانفصال.

تابعي المزيد: منتج الهيبة صادق الصباح يكشف موعد عرضه وتيم حسن يشكر جمهور المسلسل


فرح في «خيانة عهد» خفت منها لصعوبتها



وقد صرّحت الفَنّانة حلا شيحة أثناء استضافتها بأنّ شخصية فرح التي قَدّمتها في مسلسل «خيانة عهد» مع النجمة الكبيرة يسرا لم تكن شخصية شيطانية ولكنّها مريضة نفسية، حيث تَربّت على الظلم والقهر والتفرقة بين الإخوة، فكانت كل الظروف قاسية، مضيفة: «عندما عُرِضَ عليّ دور فرح وبعد أن رُشِّحت له من قبل الفَنّانة يسرا وشركة الإنتاج والمؤلف أحمد عادل، شعرت بالخوف بسبب صعوبة الشخصية». وتابعت حلا: «قدمت الشخصية بطريقة مختلفة عن الشر التقليدي، فمنذ اللحظة الأولى أحببت شخصية فرح وشعرت بأنّها شخصية ضعيفة ومسكينة، وعشت كل تفاصيل أحاسيسها ومن أصعب المشاهد وأحبها إلى قلبي المشهد الذي جمعني بالفَنّانة جومانا مراد، واعترفت لها عن كرهي لأختي عهد وأسباب ذلك الكره. ففي هذا المشهد شعرت بها وبضعفها. والمشهد الثاني هو مشهد الدفن والعزاء في هذا المشهد، حيث بكيت من كل قلبي وشعرت بأن الكره من الممكن أن يعميك عن الحقيقة وتجعله يقوم بتصرفات مغيبة». واستطردت: «في الحقيقة شعرت بالخوف من تقديم شخصية شريرة لأن الجمهور اعتاد مني على تقديم أدوار طيبة ورقيقة ولكن أيقنت أنّ الممثل لا بد أن يغير جلده، وفي دور فرح أخرجت مشاعر جديدة لم تخرج من قبل، والممثل بالفعل يجد نفسه في الأدوار المركبة، وفي أولى جلسات العمل مع المخرج والمؤلف اتفقنا أن شخصية فرح هي شخصية قوية ومسيطرة».


يسرا إنسانة راقية



وعن رأيها عن العمل مع النجمة يسرا قالت حلا شيحة: «يسرا إنسانة راقية ومحبوبة وتساعد كل من حولها بكل حب، وأتذكر خلال تحضير المشاهد كانت دائماً تدلي بالنصائح لنا بمنتهى اللطف دون أن تشعرنا أنها تقدم لنا توجيهات، وعن تعليقات الجمهور على السوشيال ميديا قالت كان هناك بعض التعليقات السخيفة على السوشيال ميديا وكان البعض يعبر عن كرهه لشخصية فرح عن طريق الإساءة لشخصيتي أنا، ولكني في النهاية اعتبر ذلك نجاحا للشخصية».


ندمت على عمليات التجميل ورأيت شخصاً آخر غير حلا


كما كشفت الفَنّانة حلا شيحة خلال استضافتها ببرنامج وائل الإبراشي عن عمليات التجميل التي أجرتها قبل المسلسل قائلة: «أجريت بالفعل بعض التجميل كالفيلر ونفخ الشفتين، ولكنها للأسف كانت لحظة جنان، حيث كنت أريد أن أرى شكلي متغيراً، ولكنّي ندمت عليها وتضايقت من شكلي بعد العملية، ولكن لم يكن لدى وقت لتغيير ما فعلت بسبب التصوير، إذ إنني لست ضد عمليات التجميل، ولكنّها لم تليق على وجهي ولم تكن مناسبة لي، لأنّ البساطة هي التي ميزتني، لذا لن أخوض تجربة التجميل مرة أخرى أبداً. كما أنني رأيت شخصاً آخر غير نفسي التي تعودت عليها».

تابعي المزيد: شاهد زينة تتحول لرجل وتتغزل في صورة لفتى أحلامها


أدعم شريف منير وأرفض حملة التنمر ضده



ودعمت حلا زميلها الفَنّان شريف منير بعدما أساء له الكثير من رواد السوشيال ميديا بسبب صورة لابنتيه قد نشرها، قائلة: «تربينا على حب الناس، وعلى الإنسانية والخوف على مشاعر بعضنا البعض، ولكنّنا تلك الأيام فقدنا إنسانيتنا، وحتى الهجوم لم يعد نقداً بَنّاء ولكن هؤلاء الذين ينتقدون لم يدركوا أنّ الكلمة من الممكن أن تَتَسَبّب في موت إنسان، وكيف يقولون كلاماً جارحاً ويعتقدون أنّه أمر هين». وتابعت النجمة حلا شيحة: «للأسف هذا النقد لم يكن للممثلين فقط بل أصبح لكل الناس.. إذ إن سوء الظن أصبح هو السائد، وقد طالني الكثير من تلك التعليقات ولكنّي أيقنت أنّ هؤلاء الناس لديهم فراغ كبير، والفَنّان شريف منير أخذ موقفاً تجاه هؤلاء الناس وقد تضامنت معه وبسبب موقفه أصبح كل الناس يستطيعون أخذ حقهم بالقانون».


لم أنفصل عن زوجي بسبب الفن


وصرحت الفَنّانة حلا شيحة فيما يخص علاقتها بطليقها قالت: «علاقتي بطليقي جيدة وقد اتفقنا على أنّ أهم شيء هو نفسية أبنائنا، حيث اكتشفت أنّ المشكلة ليست في انفصال الأم والأب ولكنّ المشكلة الحقيقية في كيف سيتعاملان بعد الانفصال، حيث إنّ سبب انفصالي عن زوجي هو اختلاف وجهات النظر». وأضاف: «لم تكن رغبتي في العودة للفَنّ هي سبب الانفصال ولكن شعرت بأنّني لم أستطع أن أكمل حياتي بهذا الشكل، وفور عودتي قَرّرت العودة للفَنّ لأنّه بداخلي منذ كنت طفلة، وقد تركته بكامل إرادتي، حيث لم تكن الشهرة تسيطر علي.


الدين ليس بالملبس والناس أصبحت تتدخل في نياتنا


وقالت حلا عن الصورة التي نشرتها واتّهموها بالعنصرية بسببها: «كانت صورة المُرَبِّية الخاصة بنا وهي من كينيا، وكنت أحتفل بعيد ميلادها، وشعرت بسعادتها بسبب احتفالي بها، وكتبت تعليقاً بذلك، وفي نهايته كتبت أنّه لا فرق بين الأبيض والأسود، ولم أكن أقصد أي إهانة أو عنصرية. ودافعت عن نفسها: «لم أخض أيّ تجربة حُبّ حالياً وكل تركيزي في شغلي وأولادي وإذا أتى الحب أكيد سأكون سعيدة».

وعن الانتقادات التي تعرضت لها بسبب خلع الحجاب قالت: «أنا أرى أنّ كل شخص له مطلق الحرية، والدين ليس باللبس، بل إنّ الدين جوهر. وأقول لمن ينتقدني: (هل هذا الانتقاد هو ما أمرنا به الدين؟! فللأسف الناس أصبحت تدخل في نياتنا، وأنا أريد أن أوضح أنّ الفن جميل ورسالة ويطرح قضايا مهمة، وهناك بعض المتدينين الذين يصدرون أحكاماً على الناس من خلال مظهرهم ونسوا أنّ العلاقة بالله هي علاقة خاصة»؛ وأضافت: «لم أُصَرِّح يوماً بأنّ الفن حرام كما ادّعى البعض».



وفي نهاية الحلقة وجهت الفَنّانة حلا شيحة تحية لصناع مسلسل الاختيار لأنّ المسلسل أثبت أنّ الفَنّ يستطيع أن يُغَيِّر ما لا يُغَيِّره مؤتمرات وحلقات.


X