أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

لوحات آسرة على صفحة المحيط

في كل صباح، يبسط مركب صيد زاهي الألوان شباكاً ضخمة من آلاف الأمتار على صفحة المحيط ، لتتحول الشباك بعد ذلك إلى سلسلة من الأشكال المبهرة، وذلك عند سحبها للخلف مرة أخرى إلى المركب.
يقصد هؤلاء الصيادون المحليون البحر كل يوم محاولين اصطياد أسراب ضخمة من أسماك الأنشوجة.

 

لوحات آسرة على صفحة المحيط

6829981-15153037.jpg


تلك الصور الجميلة التقطتها عدسة المصورة والمصرفية «كان فان» في منطقة آن هاي، التابعة لمقاطعة توي آن، بإقليم فو ين في فيتنام.
تقول المصورة ذات الـ34 ربيعاً والتي تسكن مدينة هو تشي منه: «يحدد الصيادون موقع الشباك في الصباح وفقاً لظروف اليوم. فهناك أيام يصطادون فيها على بُعد كيلو متر واحد من الشاطئ، على عمق لا يتجاوز 10 أمتار تقريباً، لكن في أيام أخرى يصطادون من موقع بعيد جدا من اليابسة».

6829991-45885849.jpg


وأضافت «فان»: «يبدو اللون الأخضر للشباك بارزاً ولافتاً في مياه البحر، بينما تتكون من الشباك أشكال جميلة منها بيضاوي وأخرى على شكل قلوب».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X