اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رقص بالسنج في فرح شعبي ينتهي بجريمة قتل

قوة أمنية
الضحية
2 صور

حفلة رقص بالسنج والمطاوي داخل فرح شعبي في السيدة عائشة جنوب العاصمة القاهرة، كان سبباً في مقتل شاب ثلاثيني يدعى عادل حمدي بعدة طعنات قاتلة في مناطق متفرقة من جسده على يد 3 شباب خلال معاتبتهم على إصابتهم شقيقه الأصغر بالسنجة خلال الرقص، وبحسب مصادر أمنية تحدثت عن تفاصيل الحادث بقولهم إن منفذي الجريمة يعملون في مهنة الجزارة ولديهم حرفية كبيرة في التعامل بالأسلحة البيضاء بسبب طبيعة مهنتهم، فأصابوا شقيق المجني عليه بجرح قطعي في يده دون قصد عندما اقترب منهم خلال رقصه معهم فحدثت بينهم مشادة كلامية وتدخل عدد من المعازيم لتهدئة الأجواء بينهما واحتواء الموقف لدقائق، وسرعان ما تجدد الخلاف بينهم مرة أخرى.


وأضافت المصادر أن المجني عليه ذهب إلى المتهمين للحديث معهم بقصد تصفية أي رواسب للحقد والكراهية قد تدفعهم للانتقام من شقيقه وخلال حديثه معهم عن الصلح احتدم النقاش بينهم وتوعدوا بضرب شقيقه، فتطورت الأمور في الحال إلى تبادل السباب مع المجني عليه قبل أن يعتدوا عليه بالطعنات القاتلة التي أودت بحياته في الحال في محيط الفرح، حدثت الجريمة المروعة وانتقلت قوة أمنية من قسم الخليفة ألقت القبض على المتهمين وبسؤالهم اعترفوا بتفاصيل الجريمة: «حصلت خناقة معانا في الفرح وكان أخو عادل طرف فيها واحنا مشينا الموضوع عشان الفرح ما بيوظش ونزعل صاحبنا، وبس بعد ما طلعنا من الفرح لقينا المجني عليه بيقول لنا انتوا عورتوا أخويا مش المفروض تعتذروا»، وأثناء تجاذب الحديث بينهما حدثت الجريمة باعتداء المتهمين على المجني عليه بالسنج.


«كنا بندافع عن نفسنا على المجني عليه كان باين في عنيه الشر وخفنا أنه يغدر بينا في منطقته».. بهذه الكلمات واصل المتهمون حديثهم عن أسباب الجريمة أمام المباحث بعد القبض عليهم بتهمة القتل العمد، وأحيلوا إلى النيابة العامة التي قررت حبسهم على ذمة التحقيقات، وانتدبت الطب الشرعي لتشريح جثمان المجني عليه لبيان أسباب الحادث رسمياً وموافاة النيابة بتقرير الصفة التشريحية واستدعت شقيق المجني عليه لسماع أقواله في الحادث.