فن ومشاهير /مشاهير العالم

كانيي ويست بأول ظهور له منذ فضح كيم له.. يتسوق ملابس أطفال في" ولمارت"

كانيي ويست

    منذ إدعائه بأنه يحاول الطلاق من زوجته كيم كارداشيان منذ أن التقت "ميك مايل" من أجل "إصلاح السجون" عام 2018،ومنذ ردت هي الأخرى عليه بفضحه وكشف معاناته من مرض "ثنائي القطب" وألم فقدانه والدته التي كان شديد التعلق بها،ظهر مغني الراب الأمريكي كانيي ويست بأول نزهة له مع صديقه "دامون داش" بعد تفجيره قنبلة سعيه للطلاق من كيم كارداشيان بتجمعه الإنتخابي الأول الذي جعلها وعائلتها تستاء منه للغاية،وفقاً لوسائل إعلام أمريكية مختلفة.
وللآن مازالت وسائل الإعلام متأثرة وتتحدث عن قنبلة سعي مغني الراب كانيي ويست "43 عاماً" يسعى للطلاق من زوجته نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان "39 عاماً" منذ التقائها بمنافسه مغني الراب ميك مايل عام 2018 ،ملمحاً بذلك إلى مرور علاقتهما بمفترق طرق خطر ومثير للقلق.
لكن زوجته كيم كارداشيان لم تصمت،وفضحت مرضه بثنائي القطب ببيان عام عبر مواقع التواصل الإجتماعي،وطالبت المعجبين بالتعاطف معه،واحترام خصوصيتهما العائلية لينجحا في تجاوز ما سببه من تصريحات خاصة بعلاقتهما العائلية.
النزهة الأولى لكانيي ويست مع صديقه المنتج الموسيقي والممثل "دامون داش" بعد كل هذه الفوضى من التصريحات المتضاربة بينه وبين زوجته بحسب وسائل الإعلام المختلفة،تمت في مركز التسوق الشهير "ولمارت" بقسم ملابس الأطفال.
وغادر يوم الأربعاء 22 يوليو- تموز الجاري، كانيي ويست مقر إقامته بمزرعته الخاصة في ولاية " وايومنغ" الجبلية غرب الولايات المتحدة، برفقة صديقه المنتج الموسيقي والممثل الشهير دامون داش إلى مركز التسوق "ولمارت" وهما يرتديان كمامات واقية من "فيروس كورونا – كوفيد19" ،ويتجولان في قسم ملابس الأطفال.
ولم يحاول كانيي ويست إخفاء نفسه عن الناس وزوار المتجر،بدليل جلوسه على مقعد قرب المتجر وخلعه الكمامة للتحدث قليلاً مع صديقه دامون داش الذي من الواضح أنه انحاز إلى كانيي ويست في معركته الإعلامية مع زوجته كيم كارداشيان وعائلتها التي تتهمه بالجنون والمرض النفسي "ثنائي القطب" وتريد إدخاله مستشفى للأمراض العقلية حسب ما قال كانيي ويست  نفسه بتغريدة قام بحذفها فيما بعد خوفاً من تطور خلافه مع زوجته إلى أكثر مما هو عليه فعلاً.
ومنذ تجمعه الإنتخابي الأول يوم الأحد الماضي الذي ظهر فيه منهاراً نفسياً،بدأ أصدقاؤه يومي الإثنين والثلاثاء  يتوافدون إليه لمساندته وإبداء دعمهم الكامل له في أزمته مع زوجته كيم كارداشيان وعائلتها خاصةً بعد إصدار كيم بيان تفضحه به وتؤكد إصابته بمرض "ثنائي القطب".
ومن بين زواره صباح يوم الثلاثاء 21 تموز- يوليو الجاري صديقه الممثل الكوميدي ديف تشابيل الذي سعد كانيي ويست بزيارته ووصفه بالصديق الحقيقي لأنه ركب متن الطائرة فوراً من أوهايو،وأتى لمساندته بإحدى لحظات حياته المحرجة.
يقال إن كانيي ويست ينوي تخطي أزمته الحالية ،ويعمل حالياً على إعداد أعمال موسيقية جديدة له،ويبذل أصدقاؤه قصارى جهدهم في دعمه ومساندته للعودة إلى نشاطه الفني،ويتجمع عدد كبير منهم حوله في مزرعته في وايومنغ بعيداً عن مقر إقامته العائلي مع كيم كارداشيان وأطفالهما الأربعة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X