أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وزارة الحج والعمرة: السعودية استخدمت لباس إحرام مضادًا للبكتيريا

كشفت وزارة الحج والعمرة السعودية عن أنها استخدمت قماشاً مصنوعاً بتقنية النانو، للمرة الأولى، في ملابس الإحرام التي ارتداها ضيوف الرحمن في موسم حج العام الجاري 1441هـ.


وقالت الوزارة عبر حسابها في موقع تويتر: إن "إحرامات تقنية النانو ابتكارٌ سعودي، واستُخدِم للمرة الأولى في حج العام الجاري، وهو من ابتكار المواطن حمد اليامي".


وأوضحت "الحج والعمرة"، أن "الإحرام استُخدِم للحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن، ودعم الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد كورونا، ومساندة المبتكرين السعوديين، ودعم الصناعة الوطنية المتقدمة".


وأشارت إلى أن "الإحرام الجديد يتميز بمنع تكاثر البكتيريا، ومصنوع من منسوج قطني 100%، وقابل للغسيل أكثر من 90 مرة، وحاصل على أيزو الجودة العالمية، وخاضع للمقاييس السعودية".


من جهته، بيَّن الشاب السعودي حمد اليامي، مبتكر الرداء، في حديث صحفي، أن "الإحرام استُخدِمت في حياكته مواد مضادة للفيروسات، ويعتمد على تقنية النانو التي تهتم بتصغير الأشياء وجعلها أخف وزناً".


وكشف اليامي عن أن فكرة الرداء الجديد جاءته من منطلق الحفاظ على صحة الحاج والمعتمر.


وأوضح أن "هذه التقنية استُخدِمت، في وقت سابق، من طرف معهد أبحاث الحج والعمرة في سترة الكعبة، وسجاد الحرم عام 2008، الأمر الذي شجعه على تطبيقها في رداء الإحرام وغيره من الملابس".


وأكد اليامي، أن "الفكرة لاقت رواجاً كبيراً، كما حصدت جوائز محلية ودولية".


وأعلنت السعودية انتهاء موسم الحج للعام الجاري مع خلو المشاعر المقدسة من أي إصابات بفيروس كورونا المستجد.


وشهدت المملكة العربية السعودية هذا العام حجاً استثنائياً، بالتزامن مع جائحة كورونا، حيث وفرت إمكانات ضخمة لضمان نجاح العملية في أحسن الظروف الصحية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X