أسرة ومجتمع /شباب وبنات

كيف تقوي شخصيتك الضعيفة؟

يريد الجميع تقريباً إحداث تأثير قوي بشخصيته في المجتمع؛ خاصة في دائرة الأصدقاء والعائلة، هذا يتطلب امتلاك شخصية قوية، بحسب خبير التنمية البشرية عمرو علي: إن امتلاك الكثير من الثقة بالنفس واكتساب شخصية قوية، هو حُلم كثير من الناس، بينما يحلم الكثير من الناس بشخصية قوية، إلا أن قلة من الناس فقط يحققونها بالفعل.
فيما يلي بعض النصائح الفعالة والسهلة التي، يمكنك اتباعها لتقوية شخصيتك، وزيادة احترامك لذاتك وتحسين ثقتك بنفسك.


1. زيادة التفكير الإيجابي وتقليل التفكير السلبي


التفكير الإيجابي يجعلك متفائلاً: لديك قوة الإيمان بأن الأشياء الجيدة ستحدث، بهذا الدافع؛ فإنك تعمل على تحقيق الأشياء الجيدة في حياتك، وأيضاً القليل من التفكير السلبي مهم أيضاً؛ لأنه يسمح لك بتوقع الخطأ الذي يمكن أن يحدث، يمكنك بعد ذلك التخطيط والاستعداد للتعامل مع هذه المواقف.


2. ابحث عن دافع قوي

7033531-1107563755.jpg


يساعد التحفيز في الحفاظ على الرغبة مشتعلة؛ مما يمكّنك من الاستمرار في المضي قُدماً لتحقيق أهدافك القادمة.
ابحث عن سبب قوي وإيجابي لتحقيق هدفك، سيعطي هذا طاقتك للاستمرار، بغض النظر عن مدى سوء الظروف.


3. التركيز


ابدأ بهدف أو هدفين لتحقيقهما والتركيز عليهما، حافظ على غرفتك ومنزلك ومكتبك خالية من الفوضى ونظيفة، هذا يساعد في الحفاظ على تركيزك.


4. تحسين لغة جسدك


دع ثقتك بنفسك تظهر في مشيتك ووضعية جلوسك ومصافحة اليد والاتصال بالعين وما إلى ذلك، تعلم كيفية استخدام هذا لصالحك، بهذه الطريقة ستحصل على مزيد من الاحترام وسيأخذك الآخرون بجدية أكبر.
يجب عليك تجنب علامات تدني احترام الذات، مثل: تحدب ظهرك، وخفض كتفيك، وعقد ذراعيك.


5. مظهرك مهم


تتحدث الطريقة التي يرتديها الشخص كثيراً عن ثقة هذا الشخص، بالإضافة إلى حالته العقلية والعاطفية والاقتصادية الحالية.
ما ترتديه وكيف تحمله، هو انعكاس واضح لشخصيتك.
لذلك، يجب أن تختار ارتداء ملابس أنيقة، ليس عليك إنفاق الكثير على الملابس، لا يجب أن تكون باهظة الثمن، فقط تأكد من نظافتها، وأن لديك ملابس تناسبك.


6. اطلب المساعدة عند الحاجة


كونك قوياً، لا يعني أنه لا يجب عليك طلب المساعدة.
هذا يعني أنه يجب عليك الاعتراف بذلك عندما لا يمكنك أن تفعل أفضل من الآخرين، أو لا تعرف كيف تفعل ذلك، لا تتردد في طلب المساعدة.


7. لا تنغمس في الشفقة على الذات

7033526-2082269283.jpg


تستنزف الشفقة على الذات كل الطاقة العقلية والعاطفية، هذا يقتل ثقتك بنفسك واحترامك لذاتك، كما أنه يزيد من حالة البؤس الحالية التي تعيشها.
في حال كنت معتاداً على الشفقة على النفس؛ فتوقف عنها فوراً.


8. توقف عن القلق بشأن المستقبل


القلق بشأن مستقبلنا، بشأن حياتنا المهنية، وصحتنا، ومعيشتنا، وأموالنا، وما إلى ذلك، يجعلنا نشعر بالخوف. القلق لا يصنع شيئاً، توقف عن القلق وابدأ في اتخاذ إجراءات لتحقيق أهدافك.


9. التأكيدات الإيجابية


إن أذهاننا حديقة خصبة، مهما كانت البذور التي ترميها هناك، عن طريق الاختيار أو عن غير قصد؛ فإنها ستنمو لتصبح نباتات من الزهور والفواكه، أو الأعشاب الضارة ستنمو.
من الحقائق المعروفة، أن الحديث عن النفس المتعمد بطريقة إيجابية وبناءة، سيجعلك شخصاً أكثر سعادة وثقة بالنفس، يطمح إلى شخصية قوية.


10. الناس الإيجابية


سيكون لطبيعة وموقف وشخصية ومستوى نجاح الأشخاص الذين تعمل معهم، تأثير قوي على تكوين شخصيتك، سيحدد هذا أيضاً مستوى النجاح الذي من المحتمل أن تحققه.
يجب أن يكون أصدقاؤك وشركاؤك أشخاصاً يتمتعون بموقف إيجابي، مع نهج سعيد ومتفائل في حياتهم.


12. استبدل بالعادات السيئة العادات الجيدة

7033536-921578989.jpg


عاداتنا هي جزء لا يتجزأ من شخصيتنا، لدينا جميعاً بعض العادات الجيدة، وبعض العادات السيئة وغير المرغوب فيها، لكن إذا حاولت إيقافها بوعي؛ فسيكون ذلك تطبيقاً لقوة الإرادة، ولن يكون فعالاً إلا لفترة قصيرة من الزمن.
أفضل حل هو استبدال عادة جيدة بالعادة السيئة، إذا كنت تخجل من التحدث إلى الغرباء في حفلة؛ فتعلم التحدث أمام الجمهور، وحسّن مهارات الاتصال الخاصة بك، واجعل من الحديث عن عمد محادثةً مع شخص جديد، في كل مرة تذهب فيها إلى حفلة.


13. مارس التأمل كل يوم


حاول التأمل مرة واحدة على الأقل يومياً، إذا كان عقلك مليئاً بالأفكار والقلق؛ فسوف تتبدد طاقتك، عندما لا يتم تصحيح عادة القلق والتفكير السلبي؛ فإنه يترك الشخص ضعيفاً ومرهقاً.
يمنحنا التأمل القوة للتحكم الفعال في عواطفنا وأفكارنا وسلوكنا، بطرق تجعلنا شخصاً أقوى.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X