أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

يحتفلان بزفافهما وسط 250 ضيفًا.. كلٌ في سيارته

الزوجان يحييان ضيوفهما
الضيوف في سياراتهم
العروس «روما بوبات» والعريس «فينال باتيل»
العروس «روما بوبات» والعريس «فينال باتيل»
الضيوف يشاهدون مراسم الزواج من خلال شاشتي عرض
العروس «روما بوبات» والعريس «فينال باتيل» تزوجا وسط 250 مدعواً
العروس «روما بوبات» والعريس «فينال باتيل»

أقام زوجان مبدعان أولَ حفل زفاف متوافق مع Covid-19 في بريطانيا، مع عدد هائل من الضيوف بلغ 250 شخصاً؛ حيث لا يُسمح لأكثر من 15 شخصاً بحضور حفل زفاف شخصياً؛ وفقاً للإرشادات الحكومية الرسمية، وقد شاهد الضيوف الحفل من داخل سياراتهم على شاشة كبيرة، وبذلك حافظ العروسان على المسافة اللازمة للتباعد الاجتماعي في ظل انتشار فيروس كورونا، وبحسب موقع «ميرور» بعد عقد قرانهما، تجولت العروس «روما بوبات» والعريس «فينال باتيل»، كلاهما في الثلاثين من العمر، في الميدان بعربة جولف، وهما يلوحان لضيوفهما، بينما كان الأصدقاء والعائلة المتوقفون يطلقون أبواقهم، كما تم الترحيب بالضيوف في هذا الحدث الفريد، الذي استمر أربع ساعات، مع سلة تحتوي على وجبات خفيفة لذيذة تم توصيلها لكل عربة من خلال النوادل، بالإضافة إلى تعليمات السلامة وجِل اليد المضاد للبكتيريا وبطانات سلة المهملات.


كما شاهد 300 ضيف آخر من جميع أنحاء العالم أيضاً لقطات حية لزفاف الزوجين وهما يقولان عهودهما فى حديقة براكستد، فى إسيكس عبر رابط فيديو.


كان من المقرر أن تتزوج «روما» و«فينال» فى أبريل، ولكن قواعد الإغلاق لم تتح لهما هذه الفرصة، وعندما اقتصرت حفلات الزفاف وحفلات الاستقبال على 30 شخصاً بسبب الوباء، قررا تأجيل زفافهما حتى أكتوبر؛ حتى طرح الزوجان فكرة فريدة من نوعها على غرار السينما التى تنقل للمشاهدين صورة واضحة للفيلم، عبر شاشة كبيرة مع جلوس كل عائلة في سيارتها.


قالت «روما»: «في ذلك الوقت، لم نفهم خطورة الموقف ومازلنا نأمل في أن نتمكن من إعادة ترتيب حفل زفاف لـ700 ضيف، كما كان مخططاً في الأصل؛ حيث كان الكثير من عائلاتنا وأصدقائنا يقولون إنهم يرغبون في مشاهدة تغطية حفلنا، فكرنا بعد ذلك، لماذا لا نقوم بإجراءات الزفاف بطريقة متوافقة مع Covid»؟


«كان لدينا شاشتان كبيرتان تعرضان الحفل، وكان الأمر سريالياً عندما عالجنا بعد ذلك منتصف الملعب على ظهر عربة الجولف لإعطاء ضيوفنا موجة، أصيبوا بالجنون، كان الجميع يطلقون أبواقهم ويهتفون لنا، كان لا يصدق».


«استمتع كلانا بأجمل يوم، ومنذ ذلك الحين تلقينا الكثير من المكالمات والرسائل من الضيوف، الذين يقولون كم استمتعوا بالتجربة وشعروا بأنهم جزء منها».


وأضاف «فينال»: «لم نكن نريد أن ندع فيروس كورونا يمنعنا من الزواج، كنا مصممين على الاستمرار في حياتنا والاستفادة من حفل زفافنا على أفضل وجه، وقد قامت روما بعمل مذهل لإعادة ترتيب حفل الزفاف خلال الأسابيع القليلة الماضية».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X