اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مشهد مؤثر لعروس بلا ساقين تتحدى الإعاقة في حفل زفافها

قررت عروس ولدت بدون ساقين تحدي إعاقتها والتخلي عن كرسيها المتحرك في يوم زفافها وتمكنت بالفعل من تحقيق هدفها، والتوجه لمراسم عقد قرانها دون مساعدة من أي من المحيطين بها، وانتابت حالة من السعادة الغامرة أفراد عائلتها وأصدقائها عند رؤية مدى إصرارها وعزيمتها.

كانت العروس الفلبينية "روزي بابور"، وهي من مدينة "سيبو" ، تخطط في البداية للاستعانة بكرسيها المتحرك خلال مراسم حفل الزفاف، لكنها أرادت عيش هذه التجربة كأي عروس فقررت التخلي عن فكرة استخدام المقعد المتحرك نهائيًا.

وأظهر مقطع فيديو العروس ، وهي تتوجه نحو عريسها "ماريو بيريز" قبيل بدء مراسم عقد قرانهما، بدون استخدام كرسي متحرك أو الاتكاء على أي من أفراد عائلتها، واعتمدت فقط على وركيها ويدها اليمنى لدفع نفسها إلى الأمام، في حين كانت تمسك بباقة زهور بيدها اليسرى.

تابعي المزيد: واقعة مأساوية ..عريس يضرب عروسه في حفل الزفاف حتى الموت

عروس بدون ساقين

وانتشر الفيديو الخاص بحفل زفافها على منصات التواصل الاجتماعي ، بشكل كبير حيث أشاد العديد من الرواد بإصرار العروس ومثابرتها في تحدي إعاقتها.

وقالت العروس إنها كانت ترغب ، بقعد هقد قرانها ، في أن يكون كل شيء في حفل زفافها مثاليًا، لذا أدركت أن عليها التخلي عن استخدام المقعد المتحرك؛ وأكدت أن تغلبها على هذه العقبة زاد من سعادتها بهذا اليوم.

وأوضح أحد أصدقاء العروسين، ويُدعى "أرفين سوماجانج"، أنهما اضطرا إلى إلغاء العديد من الخطط المتعلقة بحفل زفافهما بسبب جائحة كورونا، مشيرًا إلى أن قصة حب "روزي بابور" و"ماريو بيريز" قصة ملهمة.

ولا تزال المنطقة التي تقيم بها العروس ، تحت الحجر الصحي المحلي، لكن على الرغم من ذلك فقد تمكن أفراد عائلتها وأصدقاؤها المقربون من حضور حفل زفافها.