أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حملة الفحص المبكر للسرطان "وعي" تحظى بتفاعل 114 سيدة خلال أسبوع

من المعرض الخاص بالتوعية عن سرطان الثدي بحملة #الفحص_المبكر_وعي
حملة الفحص المبكر وعي

حظيت الحملة التوعوية "الفحص المبكر وعي" بتفاعل السيدات الراغبات في إجراء الفحص المبكر عن سرطان الثدي، إذ استقبلت الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان 114 مراجعة خلال الأسبوع الأول من الحملة.

وأوضحت الجمعية في بيان لها أنها تهدف من الحملة التوعية بمرض سرطان الثدي، وزيادة معدلات الفحص المبكر لأن اكتشافه مبكرًا يساعد في الشفاء منه بنسبة تصل إلى ٩٥٪.


وبينت أن العدد يغطي الطاقة الاستيعابية للمركز في الوضع الراهن نظراً للإجراءات الاحترازية التي يتم تطبيقها لضمان سلامة المراجعات والذي يبدأ بقياس درجة الحرارة ولبس الكمامة قبل الدخول للمركز ومروراً بتعقيم أماكن الفحص بعد كل مراجعة، والعمل على التباعد الاجتماعي مسافة مترين.

وبلغ عدد المواعيد المسجلة 160 موعد لعمل الفحص المبكر عن سرطان الثدي، كما تم تحويل حالة مشتبه بها إلى أحد المراكز الطبية المتخصصة، وتمتلك الجمعية أحدث الوسائل للكشف المبكر والمتمثلة في الأجهزة الطبية المتخصصة وعيادات الكشف المتنقلة والمزودة بأحدث الأجهزة والمعايير الطبية، يقودها كوادر من ذوي الاختصاص.

ويعد سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطان شيوعا لدى النساء بالمملكة، وبحسب الإحصائيات الصادرة عن وزارة الصحة فإن 55% من حالات السرطان في المملكة يتم اكتشافها في مراحل متأخرة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X