أسرة ومجتمع /شباب وبنات

للشباب والبنات.. كيف تتخلصون من عاداتكم السيئة؟

يقول علماء النفس إنه يمكن كسر كل عادة سيئة، كما أن هذا يبدو أفضل في سن المراهقة حتى لا تترك العادات السيئة أثرًا عميقًا ويصعب التخلص منها في مراحل عمرية لاحقة.
ولكن يبقى السؤال كيف يمكن أن تبدأ هذا التغيير، أو كيف لا تستسلم وأنت في منتصف تعلم ممارسة عادة صحية؟
لهذا ينصح موقع «برايت سايد» اتباع هذه الخطوات الست لمساعدتك على تغيير أي عادة سيئة.


الخطوة الأولى: كن صادقًا مع نفسك.

7127591-1933556469.jpg
اكتشاف العادة السيئة 


يقول علماء النفس إنه كلما كنت صادقًا مع نفسك بشأن عادتك السيئة، زادت احتمالية تغييرها، ويمكن للأشخاص المقربين منك الذين يهتمون حقًا بأمرك أن يكونوا بمثابة مرآة لك ويقدمون لك ملاحظات حول ما إذا كانت لديك مشكلة أم لا، فاكتشاف العادة السيئة يساعد على التخلص منها.
إذا كنت قد أدركت بالفعل أن لديك عادتك السيئة، فهذا إنجاز كبير؛ لأنك اتخذت الخطوة الأولى عن طريق كسر «الجدار» النفسي ويمكنك الانتقال إلى الخطوة الثانية.


الخطوة 2: جمع البيانات وكتابتها

يقترح طبيب نفساني إكلينيكي تحليل عادتك بنفسك عن طريق البدء في تدوين يومياتك الخاصة، على سبيل المثال، قد تكون لديك عادة قضم الأظافر لهذا من الأفضل البدء في تدوين بعض الملاحظات عند القيام بذلك، وحدد أشياء مثل المشاعر التي تمنحك إياها تلك العادة ومتى بدأت وما هي الإيجابيات والسلبيات، بهذه الطريقة يمكنك أن تصبح أكثر وعيًا بعاداتك السيئة.
اجمع هذه البيانات لمدة أسبوع على الأقل، بعده يمكنك اكتساب بعض الفهم لما يثير عادتك السيئة، سواء كان الشعور بالقلق أو الملل هو الذي يدفعك لهذه العادة.


الخطوة 3: استبدال العادات.

7127576-533273361_0.jpeg


على سبيل المثال، ربما تكون قد أدركت أن لديك عادة سيئة في التأخير، لقد حللت أنك ستحظى بالاهتمام عندما تكون آخر من يدخل تجمع الأصدقاء أو ربما تستمتع بانتظار الآخرين لك، ويمكن أن تمنحك هذه العادة السيئة بعض الأدرينالين وتجعل حياتك أكثر ميلًا إلى المغامرة.
مع إدراك هذا الإشباع الذي تقدمه لك هذه العادة السيئة يمكن الحصول على نفس الشعور بالرضا من خلال عادة أفضل، أو بمعنى أدق، يمكن البحث عن شيء لطيف يمكن أن يجلب نفس المشاعر إلى حياتك بدلاً من العادة السيئة.


الخطوة 4: كن واقعياً ولا تتعجل

هناك احتمال كبير بأن العادات السيئة قد رافقتك طيلة سنوات من عمرك، من الأفضل ألا تضغط على نفسك وتتوقع التغيير تمامًا في غضون أسبوع واحد فقط، لذا يجب تحديد أهداف معقولة في مدة زمنية معينة.
إذا كنت تتأخر طوال الوقت وغالبًا ما تتأخر ٣٠ دقيقة، فحدد هدفًا أولاً للتأخير لمدة ٢٠ دقيقة فقط ثم قلل وقت التأخير كل مرة


الخطوة الخامسة: تطبيقات مساعدة

هناك بعض التطبيقات المفيدة التي يمكن أن تساعدك في تسجيل نتائجك في التخلص من عاداتك السيئة مثل تطبيقات التحكم في الوزن أو مراقبة النوم أو تطبيقات تساعدك على شرب كميات مناسبة من الماء، ستساعدك هذه التطبيقات على قياس نجاحك حتى تتمكن من الاستمتاع برؤية تقدمك بأرقام حقيقية، مما يساعدك على الشعور بالإنجاز.
هناك أيضًا احتمال أن تصاب بالإحباط بسبب التخلي عن عادة سيئة، وسعادة أقل من تبني عادة صحية، مما يستلزم التفكير في نظام المكافآت بأن تكافيء نفسك عند تبني العادات الجيدة والتخلي عن عادة سيئة.


الخطوة 6: ابحث عن دعم إضافي

تواصل مع أفراد عائلتك أو أصدقائك للحصول على دعم إضافي، على سبيل المثال، من الأسهل دائمًا إنقاص الوزن مع صديق، فما عليك سوى الاتفاق على دعمك ومتابعة بعضكما البعض، ومن الممكن الاتفاق مع والدتك أو أحد زملائك لإيقاظك في الصباح إذا كنت دائمًا متأخرًا عن الدراسة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X