أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فوائد جراحة شد البطن لذوى السمنة المفرطة

من المعروف أن منطقة البطن من الأماكن التي يمكن أن تتراكم بها الدهون وذلك لأسباب كثيرة مثل الحمل والولادة، ولهذا يحدث التذبذب في الوزن بمعنى الزيادة الكبيرة ثم نقصان الوزن بعدها، أو لأسباب وراثية، وأيضا عقب بعض العمليات الجراحية، ويمكن أن يقوم الإنسان بعمل رياضة لمنطقة البطن، وذلك لشدها لكن إذا كانت الترهلات كبيرة الحجم فعندها يكون الحل الأمثل هو شدها جراحيا.
يقول الدكتور شريف نبيل أخصائي جراحة المناظير والسمنة، إن هذه العملية يتم من خلالها شد الجلد تماما، واستئصال الأجزاء الزائدة ويتم في الكثير من الأحيان أيضا شد العضلات ذاتها لتترك الجراحة بطن متناسقة مشدودة.
وهناك مفهوم خاطئ أن الشخص ذو الوزن الكبير أو الزائد يذهب ويطلب من الطبيب إجراء تلك الجراحة، ولكن أصحاب السمنة المفرطة يجب أن يخضعوا لإحدى جراحات السمنة وليس جراحة شد البطن والتي تؤتى نتائج فعالة خاصة إذا كان الوزن ليس زائدا بنسبة كبيرة حيث يكون هناك فقط سمنة موضعية أو ترهل في منطقة البطن.
ويجب أن تؤجل هذه الجراحة إذا كانت هناك نية في عمل نظام غذائي مثلا لتقليل الوزن فيجب إجراؤها بعد الثبات في الوزن.
وبالإضافة إلى أن البطن تعود ممشوقة ومشدودة فإنها أيضا تؤدى إلى التخلص من علامات الشد أو التشقق في الجلد والتي تظهر في منطقة البطن خاصة عند السيدات بعد الحمل والولادة، وكل هذا يؤدى إلى التخلص من الشعور بالحرج من شكل البطن والتخلص من الترهلات الكبيرة، والتي قد تؤدى إلى التهابات وتقرحات وأخيرا الحصول على مظهر صحي للجسم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X