اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شاهد أروى: الألم النفسي لفيروس كورونا أضعاف متاعب الجسد

أروى لا زالت متأثرة بتجربة فيروس كورونا

لا زالت النجمة اليمنية أروى متأثرة بتجربة إصابتها بفيروس كورونا، فرغم اعترافها بأن الاعراض الجسدية كانت بسيطة ومحتملة، إلا أنها لا زالت تعاني من "الألم النفسي"، ونفت أروى ما تردد عن انتقال العدوى إليها بسبب مشاركتها في حفلات بداية العام الجديد.

أروى
Caption

أروى واصلت الكشف عن كواليس إصابتها بفيروس كورونا، وتحدثت عن متاعب "ما بعد الشفاء" وقالت في حديث لبرنامج The Insider: التجربة من البداية كانت سلسلة، ما عانيت من أعراض قوية، كتر خير الله، بس هي نفسيًا كانت من أسوأ ما يكون، أسوأ من أي أعراض ممكن أي أحد يتعرض لها جسديًا.

 

ونفت إصابتها بالفيروس بسبب مشاركتها في حفلات رأس السنة وقالت: أنا أصبت بالعدوى بعد 10 أيام من حضوري حفلات رأس السنة، وما أظن له علاقة وسألت دكتور قالي مالهاش علاقة.

 

يذكر أن أروى حصلت على تعاطف عددد كبير من متابعيها بعدما كشفت عن حزنها بسبب إجبارها على الابتعاد عن ابنتها التزاما بالعزل الصحي المفروض عليها بعد تأكد إصابتها بفيروس كورونا، ودعت الله أن تعود أيام التواصل مع كل من تحب.

 

أروى كتبت شكواها في تغريدة عبر حسابها الرسمي بموقع تويتر قالت فيها: ما ازعج زمن كورونا الي يبعدنا عن أقرب الناس لقلبنا.. أنا في الحجر وبنتي اشتاقتلي وما أقدر أحضنها.

 

أضافت: يارب خلصنا من هذا المرض وأبعده عن الجميع.. يارب نرجع نغمر أحبابنا وتعمر المساجد ودور العبادة.. آمين.

 

وسبق أن ناشدت أروى كل متابعيها بالدعاء لها أن تنجو من فيروس كورونا بعدما تأكدت من إيجابية مسحتها، كما تمنت إلا تكون سببا في انتقال العدوى إلى زوجها أو ابنتها، وبعدها ظهرت في بث مباشر عبر حسابها بموقع إنستقرام ووعدت جمهورها بمشاركتهم يومياتها مع الفيروس.

 

أروى أعلنت تفاصيل مرضها بتغريدة عبر حسابها بموقع تويتر قالت فيها: للأسف اليوم نتيجة فحص كورونا طلعت ايجابيه .. ادعولي الله ينجيني منها وما يلقطوها زوجي وبنتي وعائلتي آمين.

 

 

وبعدها ظهرت أروى في بث مباشر عبر حسابها بموقع إنستقرام وتحدث خلاله مع متابعيها عن تجربتها في اليوم السابع من المرض والأول بعد ثبوت إيجابية مسحتها، وقالت إنها كانت تعاني خلال الأيام الماضية من احتقان في الزور، لكنها أجرت المسحة لكي تطمئن واكتشفت أنها مصابة بالفيروس.

 

وقالت أروى أنها تشعر بالسعادة كونها الوحيدة المصابة بالفيروس في المنزل، وأنها تتحدث في الفيديو لكي تنقل مشاعرها وتجربتها إلى متابعيها، مشيرة إلى أنها كانت مرتبطة بتصوير أحد الأعمال، لكنها طلبت من فريق العمل تأجيل التصوير حتى تجري بعض الفحوص الطبية العادية، دون أن تفصح لهم عن مخاوفها من الإصابة بفيروس كورونا.

 

تابعت أنها كانت في طريقها لبدء التصوير اليوم، لكنها عرفت بنتيجة المسحة وقررت أن تعزل نفسها في المنزل حتى تتماثل للشفاء، ووعدت المتابعين بنقل تجربتها اليومية لهم، مشيرة إلى أنها تشعر أنها بخير ومارست حياتها بشكل طبيعي طوال اليوم.

 

وطالبت أروى جمهورها ضرورة التعامل مع فيروس كورونا بجدية، وأنها عزلت نفسها عن باقي افراد أسرتها فور شعورها بالتعب قبل 6 أيام، حيث كانت تجلس بعيدا عنهم ولم تلمس ابنتها منذ ذلك اليوم، وأنها لا تعرف مصدر إصابتها بالفيروس لكن توقعت أن تكون التقطته خلال تواجدها في أحد المستشفيات لزيارة مريض، مؤكدة أنها رغم التزامها بكافة إجراءات الوقاية والتعقيم إلا أن ذلك لم يمنع إصابتها بالفيروس.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"