بلس /أخبار

ليلة زفافها اكتشفت أنها الزوجة الثانية

عروس
زواج

جمع الحب بين شاب وفتاة لعدة سنوات، لكن قصة حبهما تلك انتهت ليلة الدخلة، لتبدأ معها رحلة المعاناة في محاكم الأسرة لطلب الانفصال عن زوجها بعد خداعها، حيث عاشت السيدة العشرينية فترة خداع، طوال مدة خطوبتها 3 سنوات، فلم تكتشف أنه متزوج من امرأة أخرى، ولم تحاول البحث عن ذلك؛ بسبب الثقة الزائدة بينهما، حتى فوجئت بأنها الزوجة الثانية.


"سمر" وجدت نفسها ضحية تصديق مشاعرها، لتقف أمام محكمة الأسرة في شمال الجيزة، قائلة: "منه لله بقى، إحنا حبينا بعض سنين ومحاولتش أتأكد منه ولا أسأل عليه، وده سوء تصرف مني ومن أهلي؛ لأنه كان مرتاح مادياً وده شجعهم يوافقوا على طول، وده اتسبب إني رفعت قضية طلاق بعد ليلة الدخلة لما قالي: عايز أعترف لك بحاجة.. أنا متجوز من سيدة تانية قبلك"، وجاء اعتراف الزوج بعد أن انتهى حفل زفافهما بالذهاب إلى منزل الزوجية. شرحت الزوجة التفاصيل: "قالي أنا متجوز عليكي وهاجيبها تعيش معاكي هنا، ومرضتش أقولك قبل الجواز علشان خفت تبعدي عني، لكن دلوقتي خلاص لازم تقبلي الأمر الواقع وتقبلي بيه عشان نعيش مع بعض في هدوء".


اعترضت الزوجة "سمر"، 32 سنة، على حديث زوجها الذي اعتقد أنها ستوافق مجبرة على العيش معه بعد معرفتها زواجه من أخرى، وقالت في دعوى الخلع المقامة منها: "جوزي كان فاكر إني هرضى بالأمر الواقع وهوافق إني أكون زوجة تانية، بس أنا رفضت وطلبت الطلاق ليلة الدخلة، رغم إني كنت بحبه جداً وجمعتنا قصة حب، بس كلامه أكدلي إنه عمره ما حبني ولا يعرف يعنى إيه حب". وتمسك الزوج برفضه الموافقة على تطليق زوجته، في حين صممت الزوجة على الانفصال، لذلك لجأت إلى إقامة دعوى طلاق في محكمة الأسرة في الجيزة.

مواضيع متعلقة

X