بلس /شخصية ملهمة

الشيخة لطيفة بنت محمد تفوز بجائزة "السيدة العربية الأولى"

الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم

حصلت الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي، على جائزة "السيدة العربية الأولى" من قبل"هيئة المرأة العربية" لهذا العام،  حيث اختارها مجلس أمناء الهيئة تقديراً لدعمها مبادراتٍ ثقافية مبتكرة من شأنها أن تثري القطاع الثقافي الإماراتي بشكل خاص، والعربي بشكل عام.

استحقت الشيخة لطيفة هذه الجائزة بفضل الجهود التي بذلتها منذ توليها مسؤولية قيادة فريق العمل في هيئة الثقافة والفنون في دبي، حيث اتبعت استراتيجية عمل واضحة لتحقيق نهضة شاملة في كلّ مسارات العمل الثقافي في الإمارة، مستلهمة إياها من رؤية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتوجهات دبي التنموية، وذلك بحسب وكالة الإمارات اليوم.

 

إنجازات "السيدة العربية الأولى"

800
الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم

- عملت الشيخة لطيفة آل مكتوم على تعزيز مكانة دبي كمركز عالمي للثقافة، وحاضنة للإبداع وملتقى للمواهب، وذلك من خلال قيادة جهود تطوير القطاع الثقافي الحيوي وصولاً إلى إطلاق خارطة الطريق المحدثة للهيئة في يوليو الماضي للسنوات الست المقبلة.

- عملت على ضمان التعافي السريع للقطاع الثقافي في الإمارة من تبعات أزمة انتشار وباء «كوفيد-19».

- حفزت التكامل بين مختلف المسارات المكونة للمشهد الثقافي العام في إمارة دبي، من خلال سلسلة من الزيارات واللقاءات المستمرة التي حرصت فيها على الاستماع إلى آراء ومقترحات القائمين على العمل الثقافي والمبدعين والفنانين حول كيفية تحقيق تقدم أكبر في تشجيع المجالات الإبداعية.

- أطلقت باقات تحفيزية لمساعدة الأنشطة الثقافية والإبداعية على مواجهة التداعيات الاقتصادية المؤثرة التي نجمت عن الجائحة.

 

مبادرات ثقافية ومجتمعية

الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم

- كذلك عملت الشيخة لطيفة بنت محمد على دعم ورعاية المبادرات الثقافية والمجتمعية التي تسهم في نمو البيئة والبنية التحتية للقطاع الثقافي في دبي.

- شجعت على إقامة الفعاليات الإبداعية، منها «آرت دبي»، معرض الفنون الدولي الرائد على مستوى منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا؛ معرض «سكة» الفني، المبادرة السنوية الأبرز لدعم المواهب الفنية الإماراتية والإقليمية، «أسبوع دبي للتصميم»، المهرجان الإبداعي الأكبر في المنطقة الذي يقام برعايتها؛ ومعرض الخرّيجين العالمي، أول معرض دولي مخصص لعرض مشاريع الخريجين من أبرز الجامعات العالمية في قطاعي التصميم والتكنولوجيا

- عملت على رفع الوعي الثقافي والمعرفي وتشجيع الأفراد على التعلّم وغرس ثقافة القراءة في عقولهم، حيث أطلقت مجموعة من المبادرات الهادفة إلى تجديد وتحديث مكتبات دبي العامة، ضمن جهود «هيئة دبي للثقافة والفنون».

X