بلس /أخبار

لوحة "رحلة الإنسانية" تباع في دبي بـ 227 مليون درهم

لوحة الإنسانية

بيعت لوحة "رحلة الإنسانية" للرسام البريطاني الشهير ساشا جفري الذي قام بتنفيذها خلال فترة جائحة كوفيد-19 مقابل مبلغ وصل إلى 227,757,000 درهم إماراتي (62 مليون دولار أميركي) أي ضعف المبلغ الذي هدفت مبادرة الرسام إلى جمعه بهدف دعم الأطفال الأكثر تضررا من آثار الجائحة حول العالم.

وتم شراء اللوحة التي رسمت في منتجع أتلانتس على مدى سبعة أشهر وبواقع 20 ساعة في اليوم من قبل السيد أندريه عبدون في مزاد خيري أقيم في منتجع أتلانتس النخلة في دبي أمس بعد أن كان من المقرر بيع 70 قطعة من اللوحة بشكل فردي وبذلك ستبقى اللوحة كاملة من أجل البشرية جمعاء.

وتوجه أندريه عبدون بالشكر إلى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الذي يحرص دائماً على مساعدة الأطفال ودولة الإمارات تمهد لنا الطريق الذي يمكننا أن نسلكه حيث لا شي مستحيل. كما أن هذا الإنجاز هو مجرد الخطوة الأولى في إطار مبادرة "إنسانية مُلهَمة".

وأضاف أن لوحة "رحلة الإنسانية" هي جزء من مبادرة ساشا جفري الخيرية "إنسانية مُلهَمة" والتي تم إطلاقها عام 2020 خلال فترة جائحة كوفيد-19 بالشراكة مع كل من دبي العطاء ومنتجع أتلانتس النخلة في دبي.

من جانبه قال ساشا جفري ان هذه اللحظة هي الأهم والأبرز في حياته.

وتم خلال المزاد الخيري أيضا بيع لوحتين مرغوبتين ذواتَيْ قيمة عالية.

من جهته قال الرئيس التنفيذي لدبي العطاء وعضو مجلس إدارتها الدكتور طارق محمد القرق: نحن فخورون للغاية بالإنجاز الذي حققته لوحة ’رحلة الإنسانية‘ اليوم وتعد مبادرة الرسام ساشا جفري بمثابة شهادة واضحة ومثال حي على قوة التعاون بين الناس وستذكرنا دائماً بالنتائج المبهرة التي يمكننا تحقيقها فيما لو قمنا بتوحيد الجهود ضمن رؤية مشتركة لخلق عالم أفضل.

وستقوم دبي العطاء بتخصيص الأموال التي تم جمعها خلال المزاد التاريخي لشركاء مبادرة "إنسانية مُلهَمة" بما فيهم "اليونيسف" و"اليونسكو" ومؤسسة "جلوبال جيفت" ودبي العطاء وذلك لدعم مجموعة من البرامج الرامية إلى معالجة القضايا المتعلقة بالأطفال، مثل حصولهم على وسائل الاتصال والتعلم والرعاية الصحية والمرافق الصحية

X