سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

أسباب كلام الطفل مع نفسه

ما ان يبدأ الأطفال الصغار الكلام ويتعرفون على مفردات جديدة كل يوم في الكلام ، إلا وتصبح أحاديثهم جميلة ومشوقة لآبائهم، ولكن كثيرا من الآباء والأمهات يجدون أن أطفالهم في مرحلة ما بدئوا يتحدثون مع أنفسهم ..يجلسون ويلعبون مع شخصيات خيالية، أو يتحدثون ويثرثرون دون هدف محدد ودون رغبة في التواصل، وغالبًا يصل هذا الأمر إلى ذروته بين الثالثة والخامسة.هنا يرفع أطباء النفس وعلم السلوكيات راية الآمان ؛ فالأمر طبيعي ولا يشير إلى وجود أي مشكلة..ولكننا بحثا عن الأسباب وطرق العلاج ان زاد الحال تحدثنا وخبيرة التربية الدكتورة ماجدة مصطفى بكلية تربية حلوان

 

أسباب كلام الطفل مع نفسه

الطفل يتدرب على استخدام اللغة كما يتدرب على الحبو والمشي

أو في حالة توجيهه الكلام للدمى أو لشخصيات خيالية غير موجودة ..هذا الأمر مرحلة طبيعية من مراحل التطور، الطفل يتكلم مع نفسه لعدة أسباب معظمها مفيدة له ولا تعبر عن أي مشكلة

1-طفلك يتدرب على استخدام اللغة؛ يتدرب على الكلام كما يتدرب على الحبو والمشي، يستخدم المصطلحات، يوجه للألعاب الأوامر والكلام الذي توجهينه أنتِ له طوال اليوم..ستجدين طفلك يقول لألعابه "لا تخف من الظلام"، أو "تناول طعامك"، لا تقلقي أبدًا من هذا الأمر.

2-وقد يتحدث طفلك مع نفسه ليهدأ في وقت الضغط والأزمات،فيصبح أكثر قدرة على السيطرة على مشاعره وسلوكه خلال الأوقات الصعبة.

3- وهل تعلم الأم ان طفلها من عمر الثالثة يبدأ التخيل..وخلق عالم افتراضي من ألعابه المحشوة؟ يقضي في هذا العمر وقتًا طويلًا في الحديث مع ألعابه، مما يساعده على التعامل مع الأشخاص الحقيقيين بعد ذلك

 4-إذا كانت لديكِ أي مخاوف من كلام طفلك مع نفسه، استشيري طبيب أطفال في أسرع وقت، وسيخبركِ الطبيب إذا كان طفلك يعاني من مشكلة أم لا

علاج الطفل الذي يحدث نفسه ..بعدم مقاطعته

لا تقاطعي حديث الطفل التخيلي مع نفسه

رغم ان حديث الطفل مع نفسه ليس مشكلة تحتاج إلى علاج، بل على العكس حديثه مع نفسه قد يساعد على تطور اللغة لديه، وتنمية الخيال، وقد يساعد على مقاومة الضغوط النفسية

لذلك  ينصح الخبراء بعدم قطع حديث الطفل التخيلي مع نفسه، بل مجاراته ؛ قولي له هل يمكن أن تخبر دميتك أن وقت النوم قد حان

ولكن إذا شعرتِ بأن طفلك يحدث نفسه في لأوقات طويلة،ادخلي معه اللعبة وتواصلي معه لوقت أطول تحدثي معه والعبي 

ادخلي معه اللعبة كذلك إذا كان حديث طفلك مع نفسه ظهر بعد تعرض الطفل لصدمة كحادث أو فقد أحد الأقارب، يمكنكِ استشارة طبيب متخصص.

يميل الطفل المصاب بالتوحد إلى أن يكلم نفسه أحيانًا، لكن ليس معنى أن طفلك يكلم نفسه أنه مصاب بالتوحد أبدًا، الطفل المتوحد تكون لديه أعراض أخرى

إذا كانت لديكِ أي مخاوف من كلام طفلك مع نفسه، استشيري طبيب أطفال في أسرع وقت، وسيخبركِ الطبيب إذا كان طفلك يعاني من مشكلة أم لا

خطوات بسيطة للعلاج

ألعبي مع طفلك وحاوريه وبثي الثقة في نفسه
  1. عند وصوله - فقط- إلى مرحلة الثرثرة بالكلام حاوري طفلك حول مشكلته وأخبريه أنها سلوك مرفوض، ويفقده الكثير من الصداقات
  2. اسأليه أسئلة تجبريه فيها على الإجابة بنعم أو بلا
  3. اسمعي منه حاجته حتى تعوضيه نقصه، وحتى تشبعيه عاطفياً واجتماعياً ونفسياً
  4.  أشغلي وقت فراغه بالأعمال المفيدة، ومن ذلك المساعدة في أعمال البيت، والأعمال التعاونية مع أخوته
  5.  اجعليه أحياناً يتكلم ويثرثر من دون إعارته أي اهتمام
  6. وجهيه بلطف وحكمة أثناء حديثه مع نفسه بالانضباط في حديثه وعدم خروجه عنه، فضلاً عن عدم تشجيعه
  7. بثي الثقة في نفس طفلك، وعلميه أن الواثق في نفسه يوجز في كلامه، وربيه على التواضع وعدم الغرور

 

X