بلس /أخبار

أكبر طائرة في العالم تحلق للمرة الثانية

بعد أكثر من عامين على تحليقها الأول نجحت أكبر طائرة في العالم التحليق للمرة الثانية في سماء كاليفورنيا خلال رحلة تجريبية هي الثانية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وشهدت الرحلة التجريبية التي انطلقت من ميناء "موهافي" للطيران والفضاء في كاليفورنيا، مؤخرا ، وصول الطائرة الشهيرة باسم روك ، إلى ارتفاع 4.2 كيلومترات - 14 ألف قدم - وسرعة 320 كيلومترًا في الساعة.

وقال  «زاكاري كريفور» مدير العمليات في شركة ستراتولونش، مالكة الطائرة، خلال مؤتمر صحفي بعد الرحلة: "نحن سعداء جدًا بأداء طائرة ستراتولونش اليوم.

وأضاف: "نحن متحمسون أيضًا لمدى اقتراب الطائرة من إطلاق أول مركبة تفوق سرعتها سرعة الصوت''.

ويبلغ طول جناحي الطائرة الشهيرة باسم روك ولتي حلقت بنجاح 117 مترًا ، أطول من ملعب كرة قدم أمريكي

ولطائرة غريبة الشكل صممتها شركة "سكايلد كمبوزيتس" الشهيرة في صناعات الطيران، وتتمتع بهيكلين، وتبلغ سرعتها القصوى خلال الطيران 340 كيلومترا في الساعة، ويمكنها أن تصل إلى ارتفاع 5182 مترا.وفق موقع سماي نيوز

وتستخدم الطائرة ستة محركات 747 ويتم إنشاؤها لحمل وإطلاق المركبات الأسرع من الصوت على ارتفاعات عالية.

وعادت طائرة ستراتولونش للهبوط فوق فيرجن أوربت 747 كوزميك جيرل، وترجع أول رحلة تجريبية لهذه الطائرة الى العام  2019

وكان من المقرر أن تتم الرحلة الثانية يوم 19 أبريل، إلا أن سوء الأحوال الجوية أدى إلى تأجيل الاختبار.

يشار الى أن الطائرة ذات المحركات الستة قد حلقت لاول مرة فوق صحراء موها في كالفورنيا لمدة ساعتين ونصف الساعة على ارتفاع بلغ 17 ألف قدم.عام 2019

X