اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علامات إهمال الزوج لزوجته

علامات إهمال الزوج لزوجته

 تبدأ الحياة الزوجية بشكل سعيد للغاية، لكن بعد تطور العلاقة، من الممكن ان تشعر المرأة تجاه شريك حياتها بتغيير يطرأ على علاقاتهما، وبحسب الدكتور مدحت عبد الهادي استشاري العلاقات الزوجية هناك أمور لا تنتبه لها المرأة تكون دليل على إهمال الزوج لها وتعتبرها مجرد إحساس بالملل والروتين اليومي بينهم. أهم العلامات التي توضح إهمال الزوج لزوجته كالتالي:

علامات الاهمال 

اهمال الزوج لزوجته

*لا ينتبه لأي تغيير تحدثينه على مظهرك الخارجي: يشير عدم انتباه زوجك لأي تغيير تقومي به في مظهرك الخارجي مثل تغيير لون الشعر او ستايل الملابس إلى أنه لم يعد مهتماً بك، لا يعني ذلك بالضرورة وجود امرأة أخرى في حياته، ولكنه يؤكد عدم اهتمامه بك.

*يقضي معظم وقته على مواقع التواصل الاجتماعي: بمجرد عودته من العمل، يفتح هاتفه ويمضي ساعات وساعات وهو يتصفح حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي من دون التفكير في ممارسة أي نشاطٍ يجمعه بك.. قد يكون ذلك أيضاً من العلامات التي تشير إلى أنه بدأ يهملك وفقد اهتمامه بك.

*تتحدثين معه ولكنه لا يصغي: كذلك، إذا كنت تحتاجين إلى مناداته أكثر مرة باسمه كي يرد أو تضطرين إلى تكرار الكلام الذي سبق وتحدثت معه عنه، فذلك يعني أنّه لا يصغي إليك وأن هناك ما يهمه أو يشغل باله ربما أكثر منك.

* عدم المبادرة إلى الإتصال بك أو حتى التحدث معك: ومن العلامات التي تنذر بعدم اهتمامه بك وإهماله إياك، عدم مبادرته إلى الإتصال به أو السؤال حتى عن حالك، إذا لم تبادري أنت إلى الإتصال به في استراحة العمل، فهو لا يفكر في ذلك.

*ينسى المناسبات الخاصة بك: وأخيراً، من أبرز العلامات التي تدل على أنك تأتين في آخر قائمة اهتمامات زوجك، نسيانه للمناسبات التي تخصك كعيد ميلادك أو ذكرى زواجكما.

الروتين والزواج 

 

الروتين والزواج

*الرغبة في تغيير الروتين عندما تنخرط في زواج لسنوات، تميل حياتك إلى أن تصبح روتينية تقليدية. إذا أصبح الرجل محبطًا من روتينه ويحتاج إلى شيء آخر للحفاظ على استمرار التشويق، فقد يرى أن علاقة غرامية أخرى قد تساعده على تحقيق ذلك، أو ربما يكون من النوع الذي يحب أن يعيش اللحظة وبالتالي يترك زوجته، فغالبًا ما نرى الخيانة الزوجية علامة على عدم الرضا في الزواج، لكن هذا ليس هو الحال دائمًا.

* افتقاد الاتصال العاطفي أحد العوامل الرئيسية للاهمال الزوجة هو الشعور بعدم القيمة والإهمال، قد يرغب الزوج في المغادرة والعثور على شخص آخر للتواصل معه ليشعر بالقيمة داخل نفسه. كلنا لدينا مشاعر، وإذا كانت زوجته لا تتحقق من هذه المشاعر، فإن البقاء في العلاقة الزوجية قد يجعله يشعر بالسوء، يريد الرجال أن يشعروا بالتقدير والحب أيضًا، ومن الجيد التحدث مع زوجك حول ما يشعر به في العلاقة. قد تعتقد أن الأمور رائعة، لكن كيف يشعر شريكك حقًا؟ هل هناك مجالات في علاقتك يمكن أن يملأها شخص آخر؟، ليس عليك أن تكون كل الأشياء لشريكك، لكن الشعور بالدعم والحب والتفاهم أمر مهم.

إهمال الزوجة

* لا يشعر بأهميته من الأسباب المؤكدة أن الزوج يهمل زوجته، هو أنه لم يعد يشعر بأنه ضروري في حياتها، ربما تكون زوجته امرأة مستقلة لها حياتها الخاصة ولا تحتاج إلى رجل في حياتها لتكملها، ربما تتساءل: كيف يمكن أن يكون هذا مشكلة بالنسبة للرجل؟ وفقًا لنظرية "غريزة البطل" التي صاغها خبير العلاقات جيمس باور، فإن لدى الرجال رغبة فطرية في الشعور بأنهم ضروريون في حياة نسائهم، بمعنى آخر، يريدون أن يشعروا كبطل لامرأتهم، ولكن إذا كانت زوجته لا تمنحه هذا الشعور، فقد يسعى إلى إيجاده في مكان آخر.

إنشغال الزوج