اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رئيس وزراء بريطانيا يتزوج خطيبته في مراسم سرية

كشفت وسائل إعلام بريطانية أن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تزوج خطيبته كاري سيموندس بكاتدرائية "وستمنستر" أمس السبت في حفل خيمت على تفاصيله السرية الشديدة . لكن المتحدثة باسم مكتب جونسون رفضت التعليق على التقارير.

وقالت صحيفة "ذي صن" إن الضيوف تمت دعوتهم في اللحظة الأخيرة إلى حفل وسط لندن، مشيرة إلى أن كبار أعضاء مكتب جونسون لم يكونوا على علم بخطط الزفاف.

ولم يصدر أي تصريح من داوننج ستريت- مقر رئاسة الوزراء البريطانية- بشأن التقارير التي أوردتها الصحف البريطانية

وقال أحد المساعدين بمقر رئاسة الوزراء :” تم اخباري بشدة بعدم التعليق على الأمر”.

وكانت تقارير قد أشارت في الآونة الأخيرة إلى أن جونسون وسيموندس أرسلا بطاقات الدعوة إلى الأقارب والأصدقاء.

ويعيش جونسون، 56 عامًا ، وسيموندز، 33 عامًا معًا في داونينج ستريت منذ أن أصبح جونسون رئيسًا للوزراء في عام 2019.

وفي العام الماضي أعلنا عن خطبتهما وولد ابنهما ويلفريد لوري نيكولاس جونسون في أبريل/2020

يشار الى أن حفلات الزفاف تقتصر في إنجلترا حاليًا على 30 شخصًا بسبب قيود جائحة كورونا

ووجدت سيموندس نفسها تتصدر عناوين الصحف لأول مرة عندما كانت مرتبطة بشكل رومانسي بـ جونسون، وكانت مؤخرًا تحت دائرة الضوء بعد ولادة طفلها وسط شائعات بتأثيرها على العمل السياسي في بريطانيا.

في 29 أبريل من العام الماضي، أنجبت سيموندس طفلها الأول «ويلفريد» في نفس الشهر الذي نُقل فيه جونسون إلى المستشفى مصابًا بفيروس كورونا المستجد.

وفي وقت لاحق من عام 2020، طلت في أول ظهور تلفزيوني لها برفقة رئيس الوزراء البريطاني جونسون لشكر العاملين في الهيئة الصحية البريطانية NHS على علاجه في المستشفى وولادة طفلهما بأمان.

في عام 2021، تم تعيين سيموندز رئيسًا للاتصالات لمجموعة الحفاظ على الحيوان مؤسسة Aspinall، والتي تخضع للتحقيق بسبب "مخاوف جدية" بشأن "الحوكمة والإدارة المالية" من قبل مفوضية المؤسسات الخيرية.

في عام 2018، أدرجها أسبوع العلاقات العامة في قائمة أفضل 10 شخصيات في مجال الاتصالات السياسية - في المرتبة الثانية بعد الرئيس رقم 10 روبي جيب.