اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علماء يلتقطون الصورة الأعلى دقة على الإطلاق للذرات

التقط علماء أمريكيون صورة تعد الأعلى دقة على الإطلاق للذرات، حيث تمكنوا من إنشاء لقطة يتم تكبيرها نحو 100 مليون مرة، مع ظهور تشويش بسيط جداً ناتج من الاهتزاز الحراري للذرات نفسها.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، استخدم العلماء التابعون لجامعة كورنيل الأمريكية مجهراً إلكترونياً (electron microscope) يتضمن جهازاً كاشفاً جديداً مطوراً يستخدم خوارزميات إعادة بناء ثلاثية الأبعاد مكنت من مضاعفة دقة المجهر ثلاث مرات، بحيث يتمكن من التقاط صورة ذات دقة على مستوى البيكومتر، أو واحد على تريليون من المتر.

وقال المهندس ديفيد مولر، الذي قاد فريق البحث «يمكننا الآن بشكل أساسي معرفة مكان وجود الذرات بطريقة سهلة للغاية. فمع هذه الخوارزميات الجديدة المستخدمة، أصبحنا الآن قادرين على تصحيح كل ضبابية المجهر لدينا لدرجة أن أكبر عامل تشويه يمكن أن نحصل عليه هو ذلك الناتج من اهتزاز الذرات نفسها».

ورغم تسليم الفريق بأن طريقة التصوير الجديدة تستغرق وقتاً طويلاً، إلا أنهم أشاروا إلى أن العملية ستكون أكثر سرعة في المستقبل مع التقدم في أجهزة الكومبيوتر وكاشفات المجهر.

وتم نشر النتائج الكاملة للدراسة في مجلة «ساينس» العلمية.