اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أهمية تخصيص وقت لنفسك

أغلب النساء مشغولات بكونهن أمهات، زوجات و موظفات أكثر من أن يجدن وقتاً لأنفسهن. ولكن تلبية العواطف و لاهتمامات و الأهداف الخاصة ضرورية جداً لاستكمال حياتك. فتخصيص وقت لنفسك يساعدك في الحصول على فهم أفضل لنفسك، أفكارك وعواطفك. بالإضافة إلى مساعدتك على اتخاذ قرارات أفضل، نوم أعمق، والعثور على المزيد من الفرح بصحبة الشريك والآخرين. وذاك حسب ما ذكره موقع موقع enterprenuer

لماذا يجب أن تخصصي وقتاً لنفسك؟

ضعي في اعتبارك هذه الأسباب التي تجعل تخصيص الوقت لنفسك على أساس منتظم ليس مهماً فقط لتجنب الإرهاق، ولكنه في الواقع عنصر أساسي للنجاح.

يصفي وينعش عقلك

تماماً مثل النوم ينعش عقلك وجسمك. كذلك أخذ إجازة من العمل اليومي. عندما تسمحين لعقلك بالتركيز على شيء آخر غير العمل، فهذا يساعدك على اكتساب منظور لا يمكنك رؤيته عندما تكونين منغمسة في روتين عملك اليومي.

لا يمكنك أن تكوني جيدة مع أي شخص ما لم تكوني جيدة مع نفسك

لا ينبغي الاستخفاف بهذا القول المأثور القديم. أنت أكثر من مجرد قائدة أو رائدة أعمال. أنت شخص كامل. إذا كنت لا تقدِرين هذا الشخص، فلا يمكنك أن تكوني فعالة في إدارة وقيادة الآخرين. سيتم إنجاز العمل بنفس الطريقة أو حتى بشكل أفضل إذا استخدمت وقتك بحكمة. لذا ابدئي بأن تكوني جيدة مع نفسك، وخذي بعض الوقت وامنحي نفسك ما تحتاجينه.

سوف تكونين أكثر إبداعاً

لا يوجد الإبداع في الجزء المنظم والمنطقي من عقلك الأيسر المسؤول عن القدرات التحليلية وعملية التفكير. فإن الإبداع يعيش في الواقع في الجانب الفوضوي وغير المنظم من عقلك الأيمن الذي يعتمد على التفكير البديهي بدلاً من الاعتماد على التفكير المنطقي. وكذلك التفكير. إن الجلوس يوماً بعد يوم في مكتبك في محاولة لتحريك الأمور على طول الطريق سيؤدي في مرحلة ما إلى تجفيف أفكارك.

يعزز تركيزك

لا تدعي أفكارك تأخذك باتجاه ما حصل معك خلال يومك، بل فقط يجب عليك التركيز فيما تفعلينه. ولأن التركيز أمر صعب، ينصح الخبراء بالتمرين، أي يجب أن تدفعي نفسك إلى التركيز لثلاثين ثانية؛ ليبدأ عقلك بتقبل الأمر.

يساعدك على تحقيق أهدافك

 

يمكنك قراءة كتاب أو تمارسين ما تحبينه

 

كل امرأة تهتم بتحقيق غايات وأحلام جميع من حولها من الأبناء، الوالدين، الإخوة وطبعاً الزوج، ولكن ماذا عن أهدافك أنت؟ من خلال تخصيصك وقتاً يومياً لك أنت، ستقومين خلاله بما تحبين كالعمل في الحديقة أو الطهو أو القراءة أو أي شيء تحبينه، ولا بد أنك ستشعرين أنك حققت شيئاً لنفسك ومن اختيارك.

يمنحك الوقت للتفكير

في بعض الأحيان، كل ما تحتاجينه هو استراحة لتنظيم أفكارك ومعرفة كل شيء. اذهبي في نزهة أو اكتبي مشاعرك أو استلقي في السرير واستمعي لأفكارك، فهذا سيساعدك على رؤية كل شيء بشكل أكثر وضوحاً.

يساعدك على إنشاء علاقة أفضل مع نفسك

قضاء الوقت مع نفسك يعني أنك تستمعين لأفكارك واحتياجاتك. وقتها تبدئين في ملاحظة كيف تفكرين وما تحبينه وما لا تحبينه دون أن تتأثري بالأشخاص حولك. امنحي مساحة لاكتشاف الذات واستكشاف شخصيتك. اكتشفي كم أنت رائعة وما تحبينه وما يجعلك أسعد.

إعادة شحن طاقتك

إن الاستمتاع بصحبتك الخاصة لا يساعد فقط على تصفية ذهنك، ولكنه أيضاً طريقة رائعة لإعادة شحن جسمك. في بعض الأحيان، كل ما تحتاجين إليه هو الانفصال عن العالم الخارجي لبعض الوقت والاستمتاع بشركتك الخاصة. اقرئي كتاباً جيداً أو اصنعي لنفسك كوباً جيداً من الشاي أو الشوكولاته الساخنة.

تصبحين أكثر استقلالية

 

تخصيص وقت لنفسك يشعرك بالاستقلالية

 

يجبرك كونك وحيدة على أن تصبحي أقل اعتماداً على الآخرين. ففي حين أنه من الرائع أن يكون لديك أشخاص يمكنك أن تطلبي منهم النصيحة أو الشركة، فمن الجيد أحياناً أن تفعلي الأشياء بنفسك، فقط لتثبتي أنك تستطيعين القيام بذلك بمفردك. حينها ستبدئين في الثقة بغرائزك وتشعرين بمزيد من الثقة في نفسك.