اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

اليوم العالمي للتوعية بشأن إساءة معاملة المسنين كيفية تعليم الأطفال احترام كبار السن

تعليم الأطفال احترام كبار السن

بغض النظر عن المكان الذي تعيش فيه، فمن المحتمل أن ترى الأطفال والمراهقين يتصرفون بوقاحة مع كبار السن في الأماكن العامة، وبصفتك أحد الوالدين، لديك فرصة لتغيير هذا الاتجاه المزعج. بغرس احترام كبار السن في نفوس أطفالك. حيث تحتاج إلى بذل جهد واع.

"سيدتي وطفلك" وبمناسبة اليوم العالمي للتوعية بشأن إساءة معاملة المسنين، تطرح هذه النصائح للآباء ليربوا أطفالاً تعلموا الاحترام.

1 – البدء بغرس القيم الإيجابية باكراً

غرس القيم منذ الصغر

فهذا سيكون أفضل من تصحيح السلوك السيئ باستمرار، وعليك تعلم طفلك احترام كبار السن من البداية. وعندما يكبر طفلك، وهو يرى أنك تُظهر الاحترام والتقدير تجاه كبار السن، فمن المرجح أن يحذو حذوك من دون الحاجة إلى التفكير في الأمر لاحقًا.

2 - كن قدوة جيدة

كن قدوة لأبنائك

تصرف بالطريقة التي تحب أن يتصرف بها أطفالك معك. دع أطفالك يرون أنك تتفاعل مع كبار السن، بما في ذلك الآباء والأجداد والجيران، بطريقة هادئة وودودة ومهذبة ومهذبة قدر الإمكان.

3 - لا تتبنى موقف "لأنني قلت ذلك"!

لا تفرض عليهم الاحترام من دون شرح

فالأطفال لا يستجيبون جيداً عند إخبارهم بما يجب عليهم فعله من دون إخبارهم عن سبب القيام بذلك. مجرد قول "احترم كبار السن" لا يكفي. إن شرح قيمة الكبار سيمنح طفلك دافعاً حقيقياً ليكون لطيفاً ومهذباً معهم. اشرح لهم أن كبار السن، بما في ذلك المعلمين والأجداد والجيران وحتى الغرباء، لديهم الكثير من الخبرة في الحياة. تمنحهم سنوات خبرتهم العديدة نظرة صائبة يمكن أن يكون ذا قيمة لا تصدق. اطلب من طفلك أن يتخيل شخصاً ما يتعامل بوقاحة مع جدته أو يرفض مساعدة جده في عبور الشارع. هذا من شأنه أن يساعد في دفع أهمية احترام كبار السن إلى المنزل.

4 - علم أطفالك احترام التنوع

الاحترام لا علاقة له بالعرق والدين

أي دعه يدرك أهمية احترام كبار السن، مهما كانت اختلفت بيئاتهم أو معتقداتهم الدينية، فإنهم جميعاً يستحقون الاحترام. اشرح له أن القيام بذلك طريقة رائعة لتوسيع الآفاق وكسب نفس الاحترام في المقابل.

5 - اجعل توقعاتك واضحة

الاحترام في كل الأوقات

أخبر طفلك بشكل منتظم أنك تتوقع منه أن يحترم كبار السن في جميع الأوقات. أخبرهم أن سلوكه يهمك كثيراً وأنك لا تريده أن يخيب ظنك، وكن منصفاً ولكن حازمًا بشأن العواقب، وإذا لم تتابع ذلك، فمن غير المرجح أن يهتم طفلك بالاحترام وسيجد صعوبة في أخذ نصيحتك على محمل الجد.

6 - علمه أساسيات الأدب

علّمه أساسيات الأدب

لا يمكنك أن تتوقع من طفلك أن يكون محترمًا لكبار السن دون معرفة أساسيات أن يكون مهذباً. فمن المناسب قول "من فضلك" و"شكرًا لك" و"أنا آسف"، في أوقاتها. اشرح لطفلك أنه يجب أن يكون مهذبا مع الأشخاص حتى مع الغرباء، وعلّمه ذلك عندما يقف معك في طابور انتظار، أو يتناول الأكياس من كاشير السوبرماركت، وغيره في الأماكن العامة.

7 - تعزيز الاحترام في جميع الأوقات

كن الشخص الأفضل

تأكد من أن طفلك يعرف أنه لا توجد استثناءات من أن تكون مهذباً ومهذباً مع كبار السن. أخبره أنه حتى لو رأى أطفالًا في مثل سنه يتصرفون بوقاحة مع شخص أكبر سناً، عليه أن يبدي عدم موافقته، كما عليه أن يظهر الاحترام لكبير في السن، حتى لو لم يتصرف الطرف الآخر بأدب شديد. أخبره أنه من الأفضل أن تكون أنت الشخص الأفضل.

8 - علمه مهارات المحادثة الجيدة

علّمه مهارات المحادثة

علّمه أن يقول كلمة السيد، قبل أن يلفظ اسم رجل كبير في السن، ثم يكون الأمر متروكًا للطرف الآخر لمنحه الإذن ليتم مناداته بالاسم الأول أو بلقب غير رسمي، وألا يقاطع كبيراً في السن، حتى لو شعر بالملل من حديثه، شجع طفلك على الابتسام والتواصل بالعين، ووضح له أن استخدام اللغة المبتذلة أمر غير مقبول على الإطلاق ولن يتم التسامح معه.

9 – علّمه كيفية إيجاد قواسم مشتركة

إيجاد قواسم مشتركة

شجع طفلك على قضاء الوقت بانتظام مع كبار السن الموثوق بهم منذ سن مبكرة جداً، علّمه أن يجد قواسم مشتركة بينه وبين جده، وأن يبحث عن أنشطة يمكنه أن يقوم بها معه، وتأكد بأنه لن ينسى هذه المواقف عندما يكبر.

10 - استخدم التعزيز الإيجابي

عدم توقع المقابل

من الأهمية بمكان مدح الطفل عندما يُظهر سلوكاً مهذباً تجاه كبار السن مثل فتح الأبواب، ومساعدة أحدهم لعبور الشارع ومساعدة شخص ما في الوصول إلى رف مرتفع، أخبر طفلك أنه لا ينبغي عليه توقع تلقي شيء ما في المقابل. اشرح له أن القيام بالأعمال الصالحة للآخرين هو مكافأة بحد ذاتها، لذلك احرص على التعبير عن مدى فخرك به. فإن الأطفال يريدون حقاً إرضاء والديهم.