بلس /ثقافة وفنون

تمديد التسجيل للمشاركة في جائزة البردة 2021 حتى 26 يوليو


أعلنت وزارة الثقافة والشباب عن تمديد فترة التسجيل في الدورة الـ 16 لجائزة البردة 2021، ضمن فئاتها الرئيسة، وهي فئة الزخرفة، وفئة الخط التقليدي والحديث، وفئة الشعر النبطي والفصيح وفئة التصميم التيبوغرافي، وذلك حتى 26 يوليو المقبل، بهدف اتاحة الفرصة أمام جميع الراغبين في المشاركة بالجائزة.
وتعد جائزة البردة التي تبلغ قيمة جوائزها ـمليون ومائة وثلاثين ألف درهم منصة عالمية للفنون الإسلامية المتعددةـ، وتساهم في تعزيز المشهد الثقافي والحركة الإبداعية في الدولة، وتبرز دور الإمارات في صون ورعاية الفنون الإسلامية والتراث الحضاري والإنساني.
وستواصل الوزارة تلقي طلبات التسجيل من المبدعين والفنانين والشعراء والخطاطين والتشكيليين من كافة أنحاء العالم الإسلامي، من خلال تعبئة النموذج الخاص بالمشاركة 
وحددت الوزارة معايير المشاركة وعدد الفائزين لكل فئة في الدورة الحالية للجائزة، حيث سيتم تكريم 5 فائزين ضمن فئة الزخرفة التي تشمل أربعة أشكال، وهي الأشكال الثلاثة غير التصويرية (الخط العربي والزخارف النباتية والزخارف الهندسية) والتمثيل التصويري، وسيحصل الفائز بالمركز الأول على جائزة قدرها 70 ألف درهم، والفائز بالمركز الثاني على 50 ألف درهم، والفائز بالمركز الثالث على 40 ألف درهم، والرابع على 30 ألف درهم، أما الفائز بالمركز الخامس فسيحصل على 20 ألف درهم.

تابعوا المزيد: أفضل الأفلام الوثائقية في العالم

معايير المشاركة


وأوضحت الوزارة أبرز معايير المشاركة في فئة الزخرفة، حيث يجب أن يكون قياس الورق الكلي 35× 50 سم أو 50×50 سم، وأن تغطي الزخرفة نسبة 70% من مساحة الورق الكلي، ويُنفذ العمل بأسلوب الزخرفة الكلاسيكية الأصلية، وتترك للفنان حرية الإبداع في التصميم، وتُستخدم المواد الأصلية من الألوان والأحبار والذهب الحقيقي في التنفيذ ولا يجوز استخدام غيرها، ويمكن الاسترشاد بأسلوب الزخرفة الكلاسيكية السائدة من القرن الرابع عشر الميلادي (العصر التيموري) إلى القرن السادس عشر الميلادي (العصر الصفوي)، ويمكن استخدام الزخارف الهندسية، ويجب عدم ترك أي فراغ للكتابة بحيث تكون اللوحة قطعة زخرفية مستقلة بذاتها، إضافة إلى أنه يجب استخدام الورق المقهّر في إنجاز العمل، ويمكن لصق الزخرفة على الورق المقوى، ولا يجوز لصقها على الخشب.
كما حددت الوزارة 8 فائزين في فئة الشعر التي تعكس المكانة الراسخة لهذا الفن بوصفه وسيلة تعبير إبداعية، لتسليط الضوء على السيرة الشريفة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وشخصيته الفريدة، عن طريق اللغة وقوة التعبير اللفظي، والاحتفاء بجمال اللغة العربية، وتنقسم إلى فئتين رئيسيتين، الأولى الشعر الفصيح، وتتضمن 4 جوائز رئيسية، حيث يحصل صاحب المركز الأول على جائزة قدرها 70 ألف درهم، وصاحب المركز الثاني على 50 ألف درهم، والمركز الثالث على 40 ألف درهم، فضلاً عن أن الفائز بالمركز الرابع سيحصل على 20 ألف درهم.

X