اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

معلومات جديدة مسرّبة حول قضية حضانة أولاد أنجلينا جولي وبراد بيت

أنجلينا جولي وبراد بيت- الصورة من موقع Page 6

فصل جديد من قصة نزاع "أنجلينا جولي" و"براد بيت" على حضانة أبنائهما، فقد أراد ثلاثة من الأطفال الإدلاء بشهادتهم، لكن القاضي لم يسمح لهم بذلك بحسب ما ادعت "أنجلينا".

أنجلينا جولي وبراد بيت- الصورة من موقع ميرور
أنجلينا جولي وبراد بيت- الصورة من موقع ميرور
 

المحكمة أخذت بكلام الأبناء

وبحسب موقع "Page 6" لم تذكر أوراق القضية أياً من الأطفال الثلاثة طلب التحدث ضد والدهم، لكن تم الإشارة إلى أن الأطفال الذين كانت حضانتهم محل النزاع كبار السن بما يكفي لفهم ما يجري في القضية.

أنجلينا جولي مع أولادها- الصورة من موقع Page 6
أنجلينا جولي مع أولادها- الصورة من موقع Page 6
 

ومع ذلك قال محام منفصل مطلع على القضية إن أصوات الأطفال كانت في الواقع مسموعة وتم الأخذ بها بعين الاعتبار وذلك من خلال شهادة الخبراء الذين تحدث معهم الأطفال أثناء القضية. الأمر الذي ترتب عليه منح "بيت" حضانة مشتركة بعد ساعات من الشهادات من موظفي خدمات الأطفال والمعالجين وغيرهم من المهنيين، الذين تحدثوا جميعًا إلى أطفال "جولي" و"بيت".

تتشارك "جولي" 46 عامًا، و"بيت" 57 عامًا، ستة أطفال هم: "مادوكس" 19 عاماً، "باكس" 17 عاماً، "زاهارا" 16 عاماً، "شيلو" 15 عاماً، والتوأمان "نوكس" و"فيفيان" 12 عاماً.

"براد بيت" ينتصر بقرار من المحكمة

في مايو، حكم القاضي "جون أودركيرك" بمنح "بيت" حضانة مشتركة للأطفال بعد قرابة خمس سنوات من الجدل القانوني. ومع ذلك ، تعهدت "جولي" بمواصلة قتالها لأنها شعرت أن المحاكم تخذلها بعدم السماح لأطفالها بالإدلاء بشهادتهم.

النزاع لازال مستمرًا

كانت "جولي" قد قدمت مؤخرًا مستندات مختومة تفيد بأنها مستعدة للإدلاء بشهادتها حول إساءة بيت مزعومة من قبل بيت.

وقال مصدر مطلع على القضية: "هذا النظام مخطئ ، وتركز "أنجلينا" على محاربة نظام لا يأخذ في الاعتبار مجموعة كاملة من القضايا التي تؤثر على عائلتها والعائلات الأخرى في هذا الموقف. إنها تعمل بجد للتأكد من أن العائلات الأخرى لا تمر بتجربتها."

ومن المقرر عقد جلسة استماع في 9 يوليو - منذ أن ورد أن "جولي" تريد استئناف حكم الحضانة - لإثبات خطأ قانوني واضح وقابل للتراجع عنه ومضر من جانب القاضي "أودركيرك".