فن ومشاهير /مشاهير العالم

خيانات الحبّ تجمع رؤساء العالم

لم تستثنِ الفضائح العاطفية أحداً من مشاهير العالم، خصوصاً الرؤساء، الذين كانوا أصحاب قصص عاطفية شغلت الرأي العام العالمي.

في هذا الإطار، نستعرض بعض أسماء رؤساء العالم الذين وقعوا في فخ الفضائح العاطفية، وكان سبيلهم إلى ذلك الحبّ والعشق، مثلما فعل الرئيسان Bill Clinton و Nicolas Sarkozy في السابق، إذ اضطرا إلى تقديم اعتذار علني عمّا فعلاه. فيما فضّل  الرئيس الفرنسي Francois Hollande التريّث حين أثيرت قضية العلاقة بينه وبين الممثلة julie gayet، واكتفى بتوضيح وضعه مع شريكة حياته.

ولم يكن الرئيس الفرنسي Hollande هو الأول الذي احتلت حياته الشخصية حيّزاً كبيراً من كلام الصحافة العالمية، إذ سبق لرؤساء فرنسيين أن تناقلت الصحف أخبار مغامراتهم وعلاقاتهم العاطفية.

وقد انطلقت العاصفة التي أثيرت مؤخراً بوجه سيد الإليزيه، بعد أن نشرت مجلة "كلوزير" الفرنسية تفاصيل خاصّة بشأن علاقة الرئيس الفرنسي Hollande والممثلة الفرنسية julie gayet، وهو ما دفع قصر الإليزيه إلى وصف ما حدث بأنه انتهاك لخصوصية الرئيس، ثمّ اتفقت معظم دوائر الصحافة الفرنسية على ذلك.

إلا أن Hollande أقرّ بأن علاقته بشريكة حياته Valerie Traveler تمر بلحظات "مؤلمة"، إثر كشف معلومات عن علاقته بالممثلة السينمائية.

لكن الصدمة الأكبر كانت إعلان صحيفة  "Sunday Telegraph" أن الرئيس السابقNicolas Sarkozy هو وراء فضيحة Hollande مع الممثلة Julie Gayet خصوصاً أنه لا يزال يحتفظ بنفوذٍ قوّي داخل أجهزة الأمن التي سربت لهما لقاءاتهما السرية.

وكان الرئيس الأمريكي الأسبق Bill Clinton اتهم ايضاً بعلاقته غير الشرعية مع Monica Lewinsky، ما اضطرClinton في آب 1998 للاعتراف عبر شريط فيديو بأنه أقام "علاقة غير شرعية" مع Lewinsky في البيت الأبيض، ثمّ عاد بعد فترة قصيرة ليعترف بشكلٍ مباشرٍ على التلفزيون والدموع في عينيه بأنه "نادم"، وليطلب "الصفح" من كلّ البلاد.

من الجانب الآخر، نالت روسيا حصّة لابأس بها من الفضائح العاطفية، إذ أعلن الرئيس الروسي Vladimir Putin وزوجتهLiodmila في حزيران 2013 بكلّ بساطة طلاقهما في مقابلة على التلفزيون، بعد أن كان الغموض والسرّية يلفان حياتهما الخاصّة. وهذا الاعتراف غير المسبوق والمنظّم جداً سبقه في نيسان 2008 سجن صحافي كان تطرق إلى احتمال زواجPutin مجدداً من بطلة الجمباز الروسية Alina Kabaeva .

أما رئيس الوزراء الإيطالي السابق Silvio Berlusconi فقد رفض ما أعلنته الصحافة عن علاقاته ببائعات الهوى وإحداهن قاصر معتبراً إياها "هجمات جائرة".

تبقى فرنسا الدولة التي تفصل بين الفضيحة والسياسة، رغم نسب الفضائح العالية؛ فقبل هولاند كان إعلان انفصال الرئيس السابق Nicolas Sarkozy عن زوجته سيسيليا ليعود ويرتبط بعارضة الأزياء والمغنية . Carla Bruni


وكان الرئيس الفرنسي الراحلFrançois Mitterrand قد كشف النقاب عن عشيقة سرية له منذ زمن طويل؛ وذلك قبل فترة قصيرة من نهاية ولايته الرئاسية الثانية.

 

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X