اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مي كساب بالفيديو: وزني يزيد وينقص مثل قطعة اسفنج بسبب الاكتئاب

مي كساب - الصورة من حسابها على إنستقرام
مي كساب - الصورة من حسابها على إنستقرام

أطلقت الفنانة مي كساب على نفسها لقب "المرأة الإسفنجية" بسبب التذبذب الكبير في وزنها، مؤكدة أنها تتأثر جدا بأجواء الاكتئاب والحزن فيزيد وزنها، بينما تحصل على الرشاقة بأوقات الفرح، وأشارت إلى رفضها الخضوع لجراحات إنقاص الوزن والاستعانة بأنظمة تخفيض الوزن الكيميائية، وتلجأ طوال الوقت لنظام غذائي طبيعي تحت إشراف طبي.

مي كساب
مي كساب - الصورة من حسابها على إنستقرام

أضافت مي كساب خلال لقاء لها مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج كلمة أخيرة الذي يعرض على قناة ON: دائمًا بقول على نفسي المرأة الاسنفجية، عشان أنا زيادة الوزن عندي مرتبطة بالاكتئاب لو مبسوطة بنسى الأكل خالص.

وتابعت مي كساب: بداية رحلتي مع زيادة الوزن كانت عام 2013 عندما بلغ وزني 80 كجم وأصبت وقتها بصدمة وقولت إلحقوني، وإستمرت رحلة الصعود زيادة عن 80 كجم بعد وفاة أمي وما شهدته مصر من أزمات وكنت باكل وبنام فقط وكنت كل ما أزعل أكل وفي الفترة دي كنت منهارة وأكلت كتير جدًا.

وواصلت مي كساب قائلة: لما جيت أتجوز وزني نزل تمامًا ورجعت لمتوسط الستينات ولما انجبت أول طفلة لي زدت 18 كجم وخسيت بعد كده 13 كيلو وملحقتش لأني فوجئت بحملي الثاني ثم أنجبت داليدا وعلمت دايت تاني ثم أنجبت نوح، والمرة الأخيرة قررت أخس بالراحة وبتابع مع دكتور دايت.

وكشفت مي كساب أنها عندما ذهبت للطبيب قالت له: لا أريد حبوب ولا عمليات تجميل واتبع معي أسلوب الطاقة مع إتباع نظام غذائي شبه كل اللي الدكاترة بتعمله لايف ستايل، لكن المكرونة بالبشاميل في البيت عندي عاملة زي الشاي بالياسمين وبالنسبة لمحمد أوكا وأولادي بياكلوا بانية وبطاطس.

وكشفت مي كساب سر نجاح حكايتها "عقبال عوضك" التي تعرض حاليا ضمن حكايات مسلسل زي القمر، مؤكدة أن كل تفاصيل الحكاية تمسها شخصيا وأكدت إنها دخلت في حالة من البكاء فور قراءة السيناريو.

أضافت مي: عيطت وأنا بقرأ الورق وقلت للمخرج أنو مسني جدًا لأن تعب بابا كان قريب وهو برضوا داخل على بداية الالزهايمر، وأخويا يعيش خارج مصر وأختي مقيمة في طنطا صحيح مش قصدهم التخلي عن بابا في الفترة دي زي ما حصل في المسلسل لكنه يشبه الواقع على الأرض.

وتابعت الفنانة مي كساب قائلة: كذلك موضوع تأخر سن الزواج يشبهني أيضا وأنا لم أتجوز صغيرة بل في سن 34 عامًا وكانت دائما خلافاتي مع أمي في الزواج لاختلاف المتطلبات والرؤى بالنسبة لي كمي كساب وهو صراع الأجيال وأخدت فترة طويلة حتى أخذت قرار الجواز.

أشارت مي إلى أن رد فعل الجمهور فاق توقعاتها، وقالت: مش عارفة أنام، لا بنام في فرحي ولا زعلي، مش عارفة هنام أمتى.

أضافت: أنا فنانة وإنسانة مش بحب الميكب الكتير وبشوف أنه بيأثر على مصداقيتي، وكنت بفضل اتخانق مع الماكير وأقولهم شيلوه سواء كفنانة أو إنسانة وشخصية شادية التي جسدتها لمست أجزاء كثيرة من شخصيتي، في تجربتي مع مرض والدتي اللي قعدت معاها ودلوقتي والدي.

تابعت مي كساب قائلة: جايز علشان وقت ما بدأت مشواري الفني كان لا يوجد شيء يسمى سوشيال ميديا فكان رد الفعل مش بيوصل بسرعة كنا لازم ناخد رد الفعل من نزولنا للشارع واحتكاكنا بالناس.

ووجهت مي كساب الشكر للجمهور قائلة: بشكل كل الجمهور على رد فعله كل كلمة اتكتبت أثرت فيا، مضيفة: لا يوجد شخصية عملتها إلا ولمست حتة مني، خاصة أن شخصية شادية قعدت بمامتها وبعد كده أنا عشت الظروف دي، وهذا شجعني على أن أغوص في عمق هذه الشخصية.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"