اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

طرق لتكوني أجمل مع نفسك

تبتسم في لحظة لطيفة مع نفسها
طرق لتكوني أجمل مع نفسك
يقضيان وقتهما أمام البحر
طرق لتكوني أجمل مع نفسك
تطل من النافذة، وسيلة لتكون لطيفة مع نفسها
طرق لتكوني أجمل مع نفسك
تبتسم في لحظة لطيفة مع نفسها
يقضيان وقتهما أمام البحر
تطل من النافذة، وسيلة لتكون لطيفة مع نفسها
3 صور

أنت رائعة كيفما أنت.. والجميع يعرف ذلك، بمن في ذلك أنت، ومع ذلك، هناك بعض جوانب إما في نفسك أو حياتك، والتي ترغبين في العمل عليها من خلال "العمل على".. لا نعني بالضرورة التغيير؛ بل نعني التحسين.

ووفقاً لموقع (thehealthy)، التزمي بالطيبة، ربما تكونين صديقةً رائعةً للآخرين، لكن ربما تكونين قاسية على نفسك.. قد يكون الأمر صعباً في بعض الأحيان، ولكن يمكنك أن تكوني أكثر سعادة عندما تكونين لطيفةً مع نفسك، يمكن أن يعني ذلك إسكات هذا الصوت الناقد في رأسك، أو مجرد قضاء بعض الوقت في التفكير في الحياة وصفاتك الجيدة.

* طرق سهلة لتكوني أكثر لطفاً مع نفسك

طرق لتكون أجمل مع نفسك
كيف تكونين لطيفة مع نفسك

هدئي ناقدك الداخلي، وأيدي نفسك

لدينا جميعاً صوت واحد - الصوت الذي يقول إنك فشلتِ، لقد ارتكبتِ خطأً، إن معاملة نفسك برأفة، تعني إخبار ذلك الصوت بإيقافه.

ابدأي بتعلم سماع هذا الصوت في رأسك، كيف تتحدثين مع نفسك... ثم توقفي مؤقتاً وأعيدي صياغة الصورة كما لو كنتِ تتحدثين إلى صديق.

حوّلي هذا الناقد إلى محفز.. فكري في كيفية تشجيع صديق أو شخص عزيز عليك يحتاج إلى بعض الدعم أو التشجيع، الآن قدمي هذا اللطف لنفسك.. كريستين نيف، مؤلفة كتاب التعاطف الذاتي: القوة المؤكدة في أن تكوني لطيفًةً مع نفسك، عندما تكونين أكثر لطفاً مع نفسك، يمكنك أن تري الأخطاء على أنها فرص للتعلم، يمنحك هذا القوة والثقة لتجربة أشياء جديدة (وجربيها مرة أخرى عندما تحتاجين إلى ذلك).

تأملي.. واعتني بنفسك

الجلوس بهدوء والتفكير بمفردك أو الاستماع إلى التأمل الموجه - هذه الأشياء تساعد على تهدئة أفكارك ومشاعرك.. يُعلِّم التأمل المنتظم عقلَك أن يكون أكثر تعاطفاً وتهدئة طوال اليوم؛ حتى في الأوقات التي لا تمارسين فيها التأمل بنشاط.

فكري فيما ستفعلينه لصديق يمر بوقت عصيب، وقومي بتفعيل هذه الأفكار على نفسك؛ فيمكنك إحضار وجبات خفيفة لها، أو اصطحابها للحصول على تدليك، أو اقتراح الحصول على مزيد من النوم، أو تقديم بعض وجهات النظر وكلمات التشجيع لها؛ لكسر حلقة سلبية.

* امنحي نفسك الوقت وسامحيها

طرق لتكون أجمل مع نفسك
أمام البحر

إن الراحة البناءة المنتظمة - ليست الجلوس أمام التليفزيون، ولكن القيام بشيء يشجعك حقاً، مثل: البستنة أو الرسم أو التمرين، يساعدك على أن تكوني أكثر إنتاجية وأكثر إبداعاً.. إن العثور على هواية أو نشاط تستمتعين به، وقضاء الوقت فيه، هو وسيلة لإضفاء اللطف على نفسك (ناهيك عن تخفيف التوتر والشعور بالرضا).

نعم، ربما أفسدتِ شيئاً اليوم، وأمس، وقبل يوم من ذلك؛ بدلاً من مجرد إخراج تلك العثرات من عقلك، تحتاجين إلى إعفاء نفسك منها، إن التسامح أكثر جدوًى واهتماماً من النسيان.

تعرفي على نقاط قوتك

نحن جميعاً نحمل الإحساس العميق بأننا لسنا جيدين بما يكفي.. من أين يأتي ذلك؟ هل تفكرين كثيراً في عيوبك وأخطائك والأشياء التي لم تفعليها، أو فيما يعجبك حقاً في نفسك؟ معظمنا يأخذ الأشياء الجيدة كأمرٍ مسلّم به، ويركز بدلاً من ذلك على الأخطاء والعيوب.

لمحاربة هذا الميل، اكتبي ما تقدرينه في نفسك.. قومي بتضمين الصفات والسمات وكذلك الإنجازات، استمري في الإضافة إلى قائمتك! تحققي من هذه الطرق لتذكير نفسك: لماذا تستحقين أن تتذكري أن تعاملي نفسك بلطف كما تفعلين مع الآخرين.

نسيان الكمال

إن الالتزام بمعايير عالية بشكل مستحيل، يؤدي إلى نتائج عكسية؛ فلن تحققيه أبداً؛ لذلك يمكن أن يجعلك تشعرين بالسوء تجاه نفسك، هذا ليس محفزاً! عندما تحددين؛ بدلاً من ذلك، أهدافاً صعبة، ولكن لاتزال قابلة للتنفيذ؛ فأنت ترسمين مساراً للنجاح.. عندما تخططين - وتنجزين - تحسينات صغيرة؛ فأنت تعيشين بطريقة أكثر وعياً ولطفاً.