اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رحلة سياحية بين الماضي والحاضر في ميلانو

أشهر الأماكن السياحية في ميلانو
رحلة سياحية بين الماضي والحاضر في ميلانو
كاستيلو سفورزيسكو
كاستيلو سفورزيسكو
توري برانكا
توري برانكا
تياترو ألا سكالا
تياترو ألا سكالا
غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني
غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني
أشهر الأماكن السياحية في ميلانو
كاستيلو سفورزيسكو
توري برانكا
تياترو ألا سكالا
غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني
5 صور

بينما تقدم كل مدينة رئيسية في إيطاليا مجموعة واسعة من مناطق الجذب الجديرة بالزيارة، لا توجد مدينة في شبه الجزيرة تمزج بين القديم والحديث بشكل أفضل من ميلانو. إن المزيج بين الفن ذي المستوى العالمي والأزياء الراقية والهندسة المعمارية المذهلة سيساعدك في فهم كيفية تأثير ماضي إيطاليا على حاضرها. في الآتي، جولة على أشهر الأماكن السياحية في ميلانو.

توري برانكا

توري برانكا
توري برانكا

 

 

برج توري برانكا ليس أكبر أو أقدم مبنى في ميلانو، ولكن المشي على طول محيطه يسمح لك برحلة عبر تاريخ إيطاليا الحديث. يقع البرج في حديقة سيمبيون. يمكنك ركوب المصعد إلى الأعلى للحصول على مناظر بانورامية غير مسبوقة لميلانو وريف لومباردي.

تابعوا المزيد: أشهر المعالم الثقافية التراثية في بافاريا

 

كاستيلو سفورزيسكو

 

كاستيلو سفورزيسكو
كاستيلو سفورزيسكو

 


يمكن إرجاع أصول هذه القلعة إلى مئات السنين . اليوم ، يتميز كاستيلو سفورزيسكو بأراضي صالحة للمشي ومساحة داخلية يمكن للزوار أن يضيعوا فيها لأيام متتالية. تصطف التحف الفنية على جدران كل قاعة وغرفة نوم ودراسة. 

 

غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني

 

غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني
غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني

 

غاليريا فيتوريو إيمانويل الثاني هو أقدم مركز تسوق في شبه الجزيرة الإيطالية. يحتوي اليوم المجمع على علامات تجارية مثل برادا وغوتشي ولويس فويتون، بالإضافة إلى متاجر أخرى راقية. إذا كنت تتجول في صالات العرض، فإن القبة المركزية بها فسيفساء مذهلة تمثل قارات آسيا وإفريقيا وأوروبا وأمريكا.

تابعوا المزيد: جولة على أشهر الأماكن السياحية في تنزانيا

 

تياترو ألا سكالا

 

تياترو ألا سكالا
تياترو ألا سكالا

 


تياترو ألا سكالا هو الوجهة الأولى في ميلانو للاستمتاع بالأوبرا والباليه وجميع الأشياء ذات الثقافة العالية. حلت دار الأوبرا التاريخية محل مسرح المدينة السابق، الذي احترق في منتصف القرن الثامن عشر، ويمكن أن يستوعب أكثر من 2000 شخص. لا تزال العروض تقام بانتظام على مدار العام وهي دائماً حدثاً رئيسياً لكل من سكان ميلانو والزوار. يمكن للضيوف المهتمين بمعرفة المزيد عن تاريخ المبنى المشاركة في الجولات التي توضح كيف تغير المسرح على مر السنين، بالإضافة إلى بعض الحكايات التي ظلت باقية من الماضي.

تابعوا المزيد: أفضل الأماكن السياحية لقضاء شهر العسل في أبو ظبي