اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

التعليم تُطلق سياسة الاستخدام والخصوصية لجميع مستخدمي منصة "مدرستي"

وزارة التعليم
وزارة التعليم

بهدف حماية البيانات الشخصية والمحافظة على سرية وأمان المعلومات أطلقت وزارة التعليم سياسة الاستخدام والخصوصية لجميع مستخدمي منصة "مدرستي".

وأوضحت المشرف العام على التعليم الإلكتروني والتعليم عن بُعد الدكتورة عهود الفارس أن السياسة الاستخدام والخصوصية تحمي حقوق كافة مستخدمي المنصة من المعلمين والمشرفين والتربويين ومديري المدارس والكوادر الإدارية، وكذلك أولياء الأمور والطلبة بمختلف فئاتهم، مؤكدةً على التزام الوزارة بحماية حقوق جميع المستخدمين بالمدارس الحكومية والأهلية، إضافةً إلى الإفصاح عن النهج الذي تتبعه منصة "مدرستي" في جمع المعلومات وطرق نشرها وحفظها وإعادة استخدامها.

وأضافت الدكتورة الفارس أن سياسة الخصوصية في جميع منصات التعليم الإلكتروني تهدف إلى وضع الضوابط العامة لاستخدام المنصة وأدواتها والمساعدة على حماية بيانات المستفيد، بما في ذلك حقوق الملكية الفكرية والشفافية في الإفصاح عن المعلومات السليمة للمستخدمين، وكذلك سرية المعلومات وفق القوانين والأنظمة المطبقة في المملكة.

وأشارت دكتورة الفارس إلى أن وزارة التعليم تبذل أقصى جهودها لتحقيق مستوى عالٍ من الجودة والدقة لمحتويات منصة مدرستي، إلى جانب الحرص على تحقيق أعلى درجات الأمان الممكنة للمستخدمين، وتضمن استمرارية الجودة والأمان لمستخدمي المنصة.

والجدير ذكره أن "منصة مدرستي" نظام للتعليم عن بعد أنشأته وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية في ظل انتشار جائحة كورونا لتسهيل التعلم على طلاب وطالبات الروضة والمرحلة الابتدائية والمرحلة المتوسطة والمرحلة الثانوية.

وساهمت المنصة في المحافظة على الرحلة التعليمية بشهادة المختصين في التعليم وأولياء أمور، حيث يستفيد منها أكثر من ستة ملايين طالب وطالبة في أكثر من 250 ألف فصل افتراضي يومي، بالإضافة إلى 525 ألف معلم ومعلمة وأولياء الأمور وقادة المدارس والمشرفين التربويين، الذين بإمكانهم التفاعل في نظام تعليمي متعددة المسارات والمهام.