بلس /أخبار

جنين بوجهين ودماغين

يطل على العالم قريباً مولود جديد بمواصفات غريبة وغير مسبوقة حيث قال الأطباء إن لديه وجهين ودماغين في حين يرفض والديه فكرة إجهاضه.

وحسب ما جاء في موقع "العربية نت"، أن والدي الطفل سيمون هوي وزوجته ريني يونج اللذين يقيمان في غرب مدينة سيدني في استراليا صدما عندما تبين أن التوأم الحامل به الزوجة ليس سوى طفل واحد لكن له وجهان كاملان وعقلان مرتبطان فيما بينهما بجذع واحد.

وعلى الرغم من ذلك رفضا نصيحة الأطباء باجهاض الحمل مبكراً والاستغناء عن الجنين. وتؤكد الزوجة أن الجنين بحالة جيدة ونبضات قلبة جميلة مضيفةً إلى أن نشاطه العقلي أيضاً يبدو جيداً في العقلين وليس في أحدهما.

من جهتهم أشار الأطباء إلى أن الطفل سيبدو أمام العامة كــ"مخلوق غريب"، بعد إجراء صوراً ثلاثية الأبعاد للجنين ليتبين أنه طفل واحد، له قدمان فقط، وذراعان، وجسم واحد، إضافة إلى كافة الأعضاء الحيوية في الجسم الطبيعي، فضلاً عن قلب متكامل ويعمل بقوة دون أية مشاكل، إلا أن الزوجين قررا عدم التراجع عن الحمل متعهدين بتقديم له كل ما يحتاجه الطفل من رعاية و حب وحنان.

وبالتالي إذا فشل الأطباء بإقناع الزوجين فان العالم على موعد لإستقبال حالة نادرة الحدوث التي تمثل أحد أنواع "التوائم الملتصقة" وعادة ما تنتهي إلى الوفاة، ولكن إلى الأن حالة الجنين الذي يبلغ من العمر 19 أسبوعاً جيدة ويبدو انه سيرى النور إذا أصرت العائلة على قرارها.

X