اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيف تخرجين مع المولود الجديد؟ 

نزهة مع المولود
نزهة مع المولود
صورة لنزهة مع المولود
كيف تخرجين مع المولود الجديد؟ 
صورة للوازم المولود
ضعي بدلين من لوازم المولود
الأم في نزهة
حددي مواعيد انتهاء زيارتك
الأم تقود السيارة
كوني جريئة في الخروج من المنزل
صورة لأم تحمل طفلها
استخدمي حامل المولود
صورة لتجهيز حقيبة المولود
احتفظي بحقيبة للمولود في السيارة
نزهة مع المولود
صورة لنزهة مع المولود
صورة للوازم المولود
الأم في نزهة
الأم تقود السيارة
صورة لأم تحمل طفلها
صورة لتجهيز حقيبة المولود
7 صور

قد يبدو لكِ الخروج مع المولود بعد أسبوعين من الولادة أمراً عسيراً ومربكاً، لكن الأمر أبسط من ذلك، كل ما تحتاجين إليه هو بعض التحضيرات؛ كيلا تفقدي السيطرة على الوضع الجديد، فليس مطلوباً منك أن تسجني نفسك داخل البيت معه.
إليك هذه النصائح التي جمعتها لك «سيدتي وطفلك»، والتي تجعل الخروج من البيت مع المولود سهلاً.

1. احتفظي بحقيبة للمولود في السيارة:

احتفظي بحقيبة للمولود في السيارة

فالسيارة قد تكون منزلاً ثانياً، فاحتفظي فيها بزجاجة الرضاعة والحفاضات وعربة الأطفال ومجموعة ملابس احتياطية، ومناديل ومناشف ورقية ومجموعة إضافية من الأحذية، وبهذا تكون مُجهزة جيداً بشكل لا تحتاجين فيه لجمع الأغراض كل مرة، وبالطبع، من المهم أن تتأكدي من أن قفل السيارة الخلفي سليم، ولا تخاطري بالتحرك إذا كانت السيارة تعاني من مشكلة.

2. احتفظي ببدلين من الحاجيات:

احتفظي ببدلين من الحاجيات

كما تحتفظين بمفاتيح احتياطية؛ فهذا المبدأ ينطبق على لوازم الأطفال. ضاعفي الضروريات في السيارة مثل: المناديل، والحفاضات، وحصيرة التغيير، وكريم الحفاضات، وكي لا تأخذ مكاناً في السارة؛ استخدمي عينات مجانية قد تحصلين عليها من المتجر أو العروض الترويجية للعلامة التجارية. وحاولي أن تكون حقيبة المولود في السيارة نسخة أخرى لما هي داخل البيت؛ فقد يزيل وجود بدائل ضغوط الارتباك في اللحظة الأخيرة.

2. حافظي على الروتين:

فهذا يساعدك في تحديد الوقت المناسب للخروج والعودة، ويصبح ترك المنزل أسهل بكثير؛ لأنك تعرفين متى تمكنك مغادرته، وكم من الوقت لديك قبل أن تكوني مسيطرة على الأمور.

3. اختاري حامل المولود

اختاري حامل المولود


سوق معدات الأطفال مليء بمجموعة مذهلة من العربات والأغطية وحاجيات المولود، ولكل منها مزاياها وعيوبها؛ فحامل المولود يساعدك عند النزول من السيارة إلى المكان المقصود، فأنت تلفين المولود حولك، وهذا شيء يشعرك بالأمان؛ فاحتفظي به في السيارة، لكن لا تختاري الحزام المعقد الأربطة. يوصي البعض الآخر بلفائف مضغوطة يمكن طيها بإحكام لسهولة التخزين في كيس الحفاضات.

4. كوني منظمة:

أي احتفظي بالأشياء في مكانها، وبخاصة معدات الأطفال، بدءاً من المنزل وحتى حقيبة السيارة التي تكون أصلاً مقسمة إلى جيوب، فضعي الأشياء بما يتوافق مع حجم هذه الجيوب، فحتى لو كنتِ في حالة نعاس بسبب قلة النوم؛ فالتنظيم سيساعدك لإيجاد الأشياء في أمكنتها.

5 . أطعمي طفلك قبل مغادرة المنزل:

أطعمي طفلك قبل مغادرة المنزل
أطعمي طفلك قبل مغادرة المنزل

سواء كنت ترضعين طفلك من الثدي أو بالزجاجة؛ فإن إطعامه في أثناء التنقل لا يكون مرهقاً فحسب، بل يربكك عند استخدام الزجاجات والحليب الصناعي وأغطية الرضاعة. إن إطعام الطفل قبل الخروج من المنزل سيمنحك الراحة أكثر.

6. حددي موعد انتهاء الزيارة:

إذا كنت ذاهبة إلى بيت صديقتك؛ فعرفيها عن الوقت الذي تغادرين به، كي تأخذ احتياطها في تقديم ضيافتها؛ فهذا يقلل من العثرات، ويجعلك مسؤولة أكثر عن مولودك.

7. اتصلي مسبقاً بمن تريدين زيارتهم:

اتصلي مسبقاً بمن تريدين زيارتهم
اتصلي مسبقاً بمن تريدين زيارتهم

هناك الكثير من الأشياء المجهولة في نزهة مع طفلك الرضيع: هل سيصاب بالضيق بشكل غير مناسب؟ هل سييكي طلباً لتغيير الحفاضة؟ هي أشياء يمكنك توقعها، لكن عند زيارة مكان غير مألوف، تأكدي هل هناك مكان يمكنك رعاية مولودك بهدوء، وتأكدي من تفاصيل مثل وجود طاولة التغيير. سيساعدك هذا في تحديد ما تفعلينه وما لا تحتاجين إلى إحضاره، بالإضافة إلى السماح لك بالاستعداد نفسياً للمواقف.
تعرّفي إلى المزيد: علامات عدم شبع الطفل من الرضاعة الطبيعية

8. جددي الحاجيات عند العودة إلى المنزل:

قد يكون الأمر متعباً، لكن تجديد أي ضروريات نفدت بعد العودة من نزهة يوفر صداعاً كبيراً في المرة التالية التي تحتاجين فيها إلى الخروج. أعيدي تجديد حقيبة لوازم مولودك عندما تعودين إلى المنزل؛ فدرهم وقاية خير من قنطار علاج، حتى عندما يتعلق الأمر بأكياس الحفاضات.

9. اجعلي نزهتك قصيرة:

نزهات القصيرة تقلل من معدات الأطفال

أي حاولي ألا تخرجي لأكثر من مهمة واحدة في كل مرة مع طفلك الصغير، فهذا يعرضك لضغوط الدخول والخروج من السيارة عدة مرات، وإطعامه أكثر من مرة؛ فالنزهات القصيرة تقلل من معدات الأطفال إلى الحد الأدنى أيضاً.

10. خذي وقتك:

لا تضغطي على نفسك في الوقت، إذا لم تستطيعي الالتزام به عند الخروج من المنزل؛ فما عليك سوى توفير فترة زمنية إضافية، امنحي نفسك 20 دقيقة إضافية للمغادرة وأكثر إذا احتجت، وحاولي ألا تدعي الاستعداد للنزهة يسيطر عليك.
تعرّفي إلى المزيد: متى ينام الرضيع نوماً متواصلاً؟

12. كوني جريئة:

كوني جريئة

عندما تبدو المهمة شاقة، خذي قسطاً من الراحة،. واتصلي بصديقة لإجراء محادثة حماسية سريعة، أو جربي التنفس العميق لبضع دقائق. سيتفهم معظم الناس ما إذا كنتِ تأخرت قليلاً مع طفل رضيع، سوف تعتادين هذا مع مرور الوقت. لا تخافي من اقتحام الطريق، حتى لو لم تشعري بالاستعداد التام؛ فليس من الضروري أن تكوني مثالية، وتتذكري كل شيء.