اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هندي يجوب العالم في رحلة تبدأ من بريطانيا حتى الهند على دراجة نارية

هندي يجوب العالم
ياجاديش فاسوديف على دراجته - الصورة من موقع mad4india-com
هندي يجوب العالم
من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام ​​​​​​​
هندي يجوب العالم
من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام ​​​​​​​
هندي يجوب العالم
من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام ​​​​​​​
هندي يجوب العالم
ياجاديش فاسوديف على دراجته - الصورة من موقع mad4india-com
هندي يجوب العالم
هندي يجوب العالم
هندي يجوب العالم
هندي يجوب العالم
هندي يجوب العالم
5 صور

بهدف رفع الوعي وجذب مزيد من الانتباه إزاء قضية تآكل التربة و الحفاظ على التربة الزراعية ضد أخطار التصحر، شرع أحد أشهر القادة الروحيين في الهند، ومعلم اليوغا الشهير ياجاديش فاسوديف Jaggi Vasudev للانطلاق في رحلة حول العالم تبدأ من بريطانيا حتى الهند راكبا دراجته النارية على مدى 100 يوم.
انطلق Jaggi Vasudev ، في رحلة طولها 30 ألف كيلومتر (18600 ميل) عبر أوروبا والشرق الأوسط في محاولة "لإنقاذ التربة" ، ومقابلة المشاهير ودعاة حماية البيئة وأصحاب النفوذ في عشرات البلدان على طول الطريق، وتعد الرحلة جزء من حملة #SaveSoil، والتي تدعو صانعي السياسات إلى جعل تجديد التربة أولوية.

• رحلة للإيقاظ من سبات عميق

ياجاديش فاسوديف على دراجته - الصورة من موقع mad4india-com


حسب موقع theguardian-com، يأمل فاسوديف من رحلته في أن "توقظ الناس من سباتهم العميق" إزاء قضية تآكل التربة، حيث يعد فاسوديف أحد المدافعين بقوة عن البيئة ، وعبر العديد من الفعاليات يكافح فاسوديف من أجل الحفاظ على التربة الزراعية ضد أخطار التصحر، وهي قضية أثارتها منظمة الأمم المتحدة، حيث حذرت في تقرير من أن ثلث سطح الأرض يتعرض للتدهور، مما يؤدي إلى فقدان التربة العناصر المغذية الثمينة. فحسب الدراسات أكثر من 90٪ من التربة الحية يمكن أن تتدهور بحلول عام 2050. وقد يستغرق الأمر 1000 عام لإنتاج بضعة سنتيمترات من التربة ، وفقًا لحملة الأمم المتحدة ضد التصحر.

• التربة كيان حي

من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام


بينما يركب سادغورو دراجاته الهوائية عبر أوروبا، يأمل أن ينضم المزيد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة البالغ عددها 193 دولة لدعم البيئة والمحافظة على التربة، على أن تغيير السياسة لا يمكن أن يكون توجيهيًا للغاية ، وفقًا ل سادغورو فإن حركة #SaveSoil - المدعومة من الوكالات العالمية مثل اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر وبرنامج الغذاء العالمي - تمكن المزارعين من أن يقرروا بأنفسهم أفضل السبل لإعادة المزيد من المحتوى العضوي إلى تربة، حيث تعد الزراعة نشاط عملي واقتصادي وحيوي، ويجب القيام به بحكمة وفقًا للظروف المحلية، حسب سادغورو، والذي أوضح أن حملته ليست ضد الأسمدة أو المبيدات الحشرية (على أنها يجب السيطرة عليها)، إلا أن المجتمع الدولي بحاجة إلى قوانين وتوصيات وحوافز تعزز المحتوى العضوي في التربة ، لأن التربة هي كيان حي.
تابعي المزيد: أمل المغربية: اشتهرت بفضل دراجتها الهوائية الفريدة!

• نقل التربة الحية للأجيال القادمة

من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام


حسب موقع mad4india-com، يقول فاسوديف: "تقع على عاتقنا مسؤولية نقل التربة الصالحة النقية إلى الأجيال القادمة كتربة حية ، وليس كرمل خامل". مضيفًا: "أنا لست عالما ولست عالم بيئي. أنا أنتمي إلى الأرض ، وليس إلى المختبر ، لكنني أعلم أن هناك أزمة تربة ، لذلك أتحدث إلى أكبر عدد ممكن من رؤساء الدول والسياسيين والقادة وكبار العلماء وأصحاب النفوذ "
ويوضح: "نحن نستخدم الدراجات النارية والموسيقى على حد سواء للتواصل مع الناس حتى يفهم 3.5 مليار مواطن أنه يجب علينا معالجة هذه المشكلة في الوقت الحالي من أجل إحداث تحول كبير في غضون 10 إلى 15 عامًا القادمة. يتعلق الأمر بتحويل العلم إلى لحظة اجتماعية لأنه بخلاف ذلك ، لن يتغير شيء ".
"لا يمكننا معالجة تغير المناخ دون معالجة صحة التربة". "بدون أن يدلي المواطنون بتصريح كبير ، لن تقوم أي حكومة باستثمارات طويلة الأجل ، لذلك فلمدة 100 يوم ، الرحلة تهدف لجعل العالم بأسره يتحدث عن التربة".
انضم لحملة خبير اليوغا الملهم، البالغ من العمر 64 عامًا، عشاق الدراجات النارية على مستوى العالم، والكثير من المشاهير منهم جين جودال وديباك شوبرا وويلي آم من بين أنصاره ، ومن مشاهير الغناء المغني وكاتب الأغاني الكولومبي مالوما ولاعب الرجبي الإنجليزي جوني ويلكينسون ولاعب كرة القدم الألماني. مايكل بالاك ، وكثير من المشاهير في المناسبات العامة في مدن منها أمستردام وبرلين وجنيف .
من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Sadhguru (@sadhguru)

• عشق السفر والاستكشاف

من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام


لطالما اهتم سادغورو ا Sadhguru بالسفر والاستكشاف في سنه المبكرة، حتى أنه بعد تأسيسه لمشروعه التجاري الأول في مزرعة دواجن وشركة لمواد البناء، ترك شركته واستثماراته في سن 25 ، لصديقه وانطلق في رحلة طويلة استمرت لمدة عام تقريبًا للاستكشاف والسفر والتعلم.
فاسوديف المعروف أيضًا باسم "Sadhguru" هو معلم يوغا بارز في الهند. Sadhguru هو أيضًا مؤلف للعديد من الكتب الأكثر مبيعًا ، ومتحدثًا منتظمًا في العديد من الاجتماعات / المؤتمرات الدولية، ولديه اهتمام كبير بالبيئة ومن أحد أهم الداعيمن لها عالميًا. ولد في 3 سبتمبر 1957 في ميسور ، كارناتاكا. حصل على ثاني أعلى جائزة مدنية للرعاية الاجتماعية ، وهي Padma Vibhushan..
من الصفحة الرسمية لـ ياجاديش فاسوديف - عبر موقع التواصل الانستغرام

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Sadhguru (@sadhguru)


تابعي المزيد: أكثر الدول استخداماً للدراجة الهوائية