اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

إعتام عدسة العين: ما هي الأعراض الأولى وعوامل الخطر؟

إعتام عدسة العين: ما هي الأعراض الأولى وعوامل الخطر؟
إعتام عدسة العين: ما هي الأعراض الأولى وعوامل الخطر؟


يرتبط إعتام عدسة العين بشكل أساسي بالعمر، وهو مرض يتجلى من خلال فقدان البصر بشكل تدريجي. ومع ذلك، فمن الممكن معالجته من خلال الجراحة "استحلاب العدسة". يشرح الدكتور ستيفان ديلاج، طبيب العيون ونائب الأمين العام للنقابة الوطنية لأطباء العيون الفرنسيين، في المقال الآتي أعراض إعتام عدسة العين وعوامل الخطر:

يتميز إعتام عدسة العين بوجود ضبابية في العدسة، مما يؤدي إلى ضعف في بصر المريض. تستوعب هذه العدسة ثنائية الوجه للعين وفقاً للمسافة التي ينظر إليها المرء وتسمح له بالحصول على رؤية واضحة. بمرور الوقت، يؤدي هذا المرض إلى فقدان البصر بشكل تدريجي ولا رجعة فيه. عادة ما يصيب كلتا العينين، ولكن يمكن أن يحدث أيضاً في عين واحدة فقط.

ما هي أسباب إعتام عدسة العين؟

يمكن أن يؤثر إعتام عدسة العين الخلقي أيضاً على الأطفال

 


تابعي المزيد: مرض السكري من النوع 2.. حبوب شهيرة تقلل من المخاطر وفق دراسة علمية

العمر هو السبب الرئيسي لإعتام عدسة العين. على مرّ السنين، تصبح العدسة أقل شفافية، وينتهي بها الأمر لتصبح معتمة. يؤثر هذا المرض على أكثر من 20% من السكان بعد 65 عاماً، وأكثر من 60% من الأشخاص بعد 85 عاماً.

يمكن أن تتسبب عوامل أخرى أيضاً في حدوث إعتام عدسة العين، أبرزها:

- التبغ.
- أمراض معينة؛ مثل مرض السكري، أو فرط كالسيوم الدم، أو مرض شتاينرت.
- الأدوية؛ مثل الكورتيكوستيرويدات، التي يتم تناولها على مدى فترة طويلة.
- صدمة؛ مثل لكمة في العين، مما يؤدي إلى إعتام عدسة العين.
- التعرّض المطول لأشعة الشمس فوق البنفسجية دون حماية من الشمس أو قبعة أو نظارات شمسية.
- عمليات جراحية معينة؛ مثل استئصال الزجاجية التي تتكوّن من إزالة الجسم الزجاجي، وهو هلام مائي يقع في العين.
- أشعة العلاج الإشعاعي التي يمكن أن توجه نحو العين، وبالأخص العدسة.
- ارتفاع قصر النظر الذي يمكن أن يتسبب في ظهور إعتام عدسة العين حول سن الخمسين.

يمكن أن يؤثر إعتام عدسة العين الخلقي أيضاً على الأطفال. يمكن أن يظهر على شكل ابيضاض الدم، انعكاس أبيض في التلميذ. هذه العلامة مهمة للغاية؛ لأنها تشير إلى احتمال وجود أمراض العيون لدى الصغار. من الضروري علاج إعتام عدسة العين الخلقي بسرعة، خاصة عندما يصيب إحدى العينين فقط؛ لأنه يمكن أن يسبب الحول الذي يمكن أن يتطور إلى غمش؛ أي عين واحدة ترى بشكل أقل جودة من الأخرى. هذا الاضطراب لا رجعة فيه عندما يتم إجراء العملية بعد فوات الأوان.

 

الأعراض الأولى لإعتام عدسة العين

يتجلى إعتام عدسة العين في انخفاض حدّة البصر القريب والبعيد. "يمكن أن يعاني المريض أيضاً من الإبهار؛ عندما ينظر إلى ضوء قوي جداً. ثم يستغرق وقتاً أطول للتعافي. يمكن أن تحدث الهالات المضيئة عندما يحدق في نقطة مضيئة؛ مثل مصابيح السيارة الأمامية، أو مصباح الشارع"، يؤكد طبيب العيون. ينتج عن هذا المرض أحياناً شفع أحادي؛ أي أن المريض يرى ازدواجية، حتى عندما تكون إحدى عينيه مغلقة.

• المصدر: femmeactuelle.fr

ملاحظة من "سيدتي. نت": قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: 6 مشروبات تعمل على تحسين أداء الدماغ والجهاز العصبي