اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

شيرين عبد الوهاب في حفل اختتام مهرجان قرطاج الدولي: بوح وطرب وأشياء أخرى

شيرين  عبد الوهاب تغني بكل احساس في مهرجان قرطاج- الصورة من حساب المهرجان على الفيسبوك
شيرين عبد الوهاب تغني بكل احساس في مهرجان قرطاج - الصورة من حساب المهرجان على الفيسبوك
ظهرت شيرين عبد الوهاب على المسرح في حفل اختتام مهرجان قرطاج الدولي الليلة البارحة في العاشرة ليلا بالضبط ،وهو الموعد الرسمي لبداية كلّ حفل ولم تتأخر ولو دقيقة واحدة ،وتواصلت السهرة ساعة 45 دقيقة. وأطلت على الجمهور بشكل تلقائي ـ وليس كما يفعل بعض الفنانين من تعمد الظهور وحولهم كوكبة هو خليط بين الحراس الشخصيين والمرافقين لاعتقادهم أن مثل ذلك الظهر يزيدهم " بريستيج".

أميرة النّيل

شيرين البارحة في حفلتها في قرطاج*الصورة من موقع المهرجان على الفيسبوك
تميّزت شيرين عبد الوهاب بخفّة ظلّها وروحها المرحة وابتسامتها التي لم تفارقها طيلة الحفلة وخاطبت الجمهور قائلة "شكرا.بحيكم وحشتوني"، وفي مرة اخرى خاطبتهم :"أنتم نعمة ربّنا" ،ومرة ثالثة :"الدنيا من غيركم وحشة اوي" و:"أنتو أحلى حاجة ف الدنيا" وكانت ترتدي فستانا كلاسيك باللون الأسود لم يخف ازدياد وزنها. وكان مذيع السهرة أطلق عليها وهويقدمها لقب:"أميرة النّيل".

بوح

شيرين تغني بكل احساس *الصورة من موقع مهرجان قرطاج على الفيسبوك
أخذت شيرين معها اكثر من عشرة آلاف من الجمهور الذي حضر حفلها البارحة في قرطاج الى عالم الفرح والبهجة ،فهي تغني وتتمايل وتشع بحركاتها وابتساماتها وبأغانيها الرومنسية المفعمة بالشجن، ولكن في عينيها حزن وألم . وقد باحت للجمهور ببعض جراحها مشيرة بوضوح إلى الأزمة النفسية التي مرت بها مؤخرا، بل انها تعمدت ان يرافقها الدكتور نبيل عبد المقصود طبيبها النفسي معها الى تونس وحرصت على تحيته امام الجمهور وامتدحت دوره في علاجها مؤكدة انها هوالذي شجعها على الغناء بعد ازمتها الاخيرة حسبما ذكرته ودعته الى الخروج من صف الضيوف الرسميين الجالسين في الصف الاول والثاني و الاقتراب من خشبة المسرح هوما فعله وقامت بتقبل يده ، وطيلةالحفل كانت شيرين توزع القبل للجمهور الذي فاق عدده طاقة استيعاب المسرح وهو 10آلاف متفرج علما وأنّكل تذاكر الحفل قد نفدت قبل خمسة عشر يوما من موعد السّهرة وانّ نسبة من التذاكر قد بيعت في السوق السوداء بأضعاف أثمانها.

كلمتين

وفي أثناء الحفل قالت شيرين متجهة نحو الجمهور: "عايزة أقول كلمتين صغيرين أشكر فيهم الجمهور اللي رجعني تاني للحياة، وأشكر ناس معينين وقفوا معايا جدًا الفترة النفسية الأخيرة دي، وقد إيه أنا كنت ممتنة جدًا لسيادة السفير المصري اللي أنا بغني بحضوره النهارده، وممتنة على دعوتي لمهرجان قرطاج اللي هو بيحيي أي إنسان ممكن يكون ميت" ـ حسب تعبيرها ـ تتالت اغاني شيرين عبد الوهاب قصيرة مفعمة بالشجن والأحاسيس على غرار "مشاعر" و"الوتر الحساس"و"آه ياليل" و"ميش عيزة غيرك" "يا حبايبي" "انا ميش مبينالو"وغيرها من قديمها وجديدها ،كما أهدت الجمهور مقاطع من أغنية أم كلثوم: "ودارت الايام" .

تحيّات

وبين أغنية وأخرى كانت شيرين تتدخل إمّا لتحية الجمهور أوللترحيب بالسفير المصري في تونس ، كما شكرت وزيرة الثقافة اكثر من مرة:"عايزة أحيي من كل قلبي وزيرة الثقافة إن شاء الله يا ربي أعجبها " وقد نقلت القناة الأولى التونسية الحفل مباشرة ،وأشارت بعض المصادر أن أجرشيرين عبد الوهاب عن حفلتها في قرطاج كان :150 ألف دولار.