اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

صلاحية الزيت، إذا لم تُشغّل سيارتك لفترة طويلة 

صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
تأثير الوقت على الزيت
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
تأثير الوقت على الزيت
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
تحلل الزيت مع الوقت
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
تأثير الوقت على الزيت
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
صلاحية الزيت، إذا لم تشغّل سيارتك لفترة طويلة 
4 صور

إذا قررت مغادرة البلاد لفترة طويلة، عند عودتك لاستعمال سيارتك؛ فيجب أن تتنبه لزيت محرك السيارة.

في الغالب به فترة صلاحية مدتها خمس سنوات، وتكون مطبوعة على العلبة، وبعد انتهاء فترة الصلاحية، من المرجح أن الإضافات الاصطناعية في الزيت لن تكون فعالة بعد الآن، على هذا النحو، يجب عليك التأكد من التخلص من الزيت بشكل صحيح بعد تجاوزه للتواريخ المطبوعة على الحاوية، لكن مدة خمس سنوات هنا تشير إلى الزيت المخزّن قبل فتح العلبة وإزالة اللاصق من تحت الغطاء، وليس فترة ركود الزيت في المحرك.

* تأثير الوقت على الزيت

تحلل الزيت مع الوقت
يمكن أن يستمر زيت المحرك بالعمل بطريقة صحيحة لفترة زمنية معينة فقط، وبعدها يَفسد بمرور الوقت بمجرد الركود في المحرك؛ حتى ولو كان المحرك لا يعمل، ويصبح أقل لزوجة، وبالتالي أقل كفاءة في الحفاظ على التزييت المناسب بين المكونات المتحركة.. كذلك قد يتحلل زيت المحرك الخاص بك في النهاية؛ اعتماداً على نوع الزيت والإضافات الموجودة فيه. إلى جانب ذلك، هناك آثار للماء والهيدروكربونات التي تلوّث الزيت في النهاية أثناء استخدام أو توقّف السيارة، وهنا لا بد من الإشارة إلى أنه إذا كنت نادراً ما تقود السيارة؛ فلن يسخن المحرك بدرجة كافية لحرق الرطوبة، وسيؤدي خليط الزيت والماء الناتج، إلى تكوين الصدأ والحمض؛ مما يؤدي إلى التآكل، ويؤثر على طول عمر المحرك ووظائفه.

* تحلل الزيت مع الوقت

تأثير الوقت على الزيت
نعم، حتى لو كان الزيت برأيك "جديداً"؛ فهو يتحلل بمرور الوقت، وإذا كان الزيت في محركك يتحلل لأشهر وأشهر؛ فهذا ليس جيداً لسيارتك أبداً، وعندما تكون السيارة في وضع الخمول لفترة طويلة وتشغّلها للمرة الأولى، يعود الزيت بشكل أساسي إلى الحوض، ولا توجد حماية عندما يدخل إلى المحرك، في هذا الوقت، سوف يتسبب التشغيل لأول للمركبة في تلفٍ نسبيّ للمحرك؛ مما يتسبب في تآكل مفرط. لذلك، النصيحة الأولى لك هي أن تغيّر الزيت بسرعة؛ تحاشياً لأية مشكلة، والنصيحة الأهم من كل ذلك: يجب عليك قيادة سيارتك لمدة 20 إلى 30 دقيقة مرة واحدة في الأسبوع، وإذا كنت مسافراً، اطلب من أحد آخر أن يقوم بذلك، وإلا هناك من سيقوم بدور الزيت، لكن هذه المرة الملوثات والرطوبة في المحرك!