اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أسباب مرض النقرس عند النساء

أسباب مرض النقرس عند النساء
أسباب مرض النقرس عند النساء
التهاب في ساق القدم
التهاب في ساق القدم
السمنة قد تزيد من احتمال الإصابة بالنقرس
السمنة قد تزيد من احتمال الإصابة بالنقرس
أسباب مرض النقرس عند النساء
التهاب في ساق القدم
السمنة قد تزيد من احتمال الإصابة بالنقرس
3 صور

النقرس هو نوع من التهاب المفاصل يسبب الألم والتورم. عادة ما يأتي على شكل نوبات تستمر لمدة أسبوع أو أسبوعين، وغالباً ما تبدأ نوبات النقرس في إصبع القدم الكبير أو الطرف السفلي.
وتؤثر الحالة بشكل رئيسي على الرجال الذين تزيد أعمارهم على 30 عاماً والنساء بعد انقطاع الطمث.

التهاب في مفاصل أصابع اليد


من يُصاب بالنقرس؟

كثير من الأشخاص يصابون بالنقرس. وهو أكثر شيوعاً عند الرجال منه عند النساء. ويتطور النقرس عادة في منتصف العمر، وعادة لا تصاب النساء بالنقرس قبل انقطاع الطمث، ولهذا تميل النساء إلى الإصابة بالمرض في سن متأخرة أكثر من الرجال.
وفي واحدة من أولى الدراسات الكبيرة لفحص النقرس، وجد الباحثون أنه لدى النساء، كما هو الحال عند الرجال، فإنَّ التقدم في السن، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم، واستخدام مدرات البول؛ جميعها عوامل خطر للإصابة بالنقرس.
وتشمل مناطق الجسم التي يمكن أن تتأثر بالنقرس:
- المفاصل؛
- الجراب، أكياس تشبه الوسائد بين العظام والأنسجة الرخوة الأخرى؛
- أغشية الأوتار والأغشية التي تحيط بالأوتار؛
- الكلى؛ لأنَّ ارتفاع مستويات حمض اليوريك يمكن أن يؤدي إلى حصوات وتلف الكلى في بعض الأحيان.

أسباب النقرس لدى الإناث

يحدث النقرس عندما تتراكم اليورات في الجسم وتشكل بلورات على شكل إبرة في المفاصل. حيث يؤدي ذلك إلى الشعور بألم وانتفاخ واحمرار وتغييرات في حركة واستخدام المفصل المصاب.
وتأتي اليورات من البيورينات الموجودة في أنسجة الجسم والعديد من الأطعمة. حيث تتراكم اليورات في الدم وتتشكل بلورات على شكل إبرة في المفاصل، مما يتسبب في حدوث التهاب يحدث نوبات النقرس التي تسبب الألم والتورم.
إذا كنت تفرزين الكثير من حمض اليوريك أو إذا كانت الكليتان لا ترشحان بشكل كافٍ، فيمكن أن تتراكم وتتسبب في تكوين بلورات صغيرة حادّة داخل وحول المفاصل. يمكن أن تتسبب هذه البلورات في التهاب المفصل (احمرار وتورم).

أسباب قد تزيد من فرص الإصابة بالنقرس

السمنة قد تزيد من احتمال الإصابة بالنقرس


بعض العوامل قد تزيد من خطر الإصابة بداء النقرس ممثل:
- السمنة وارتفاع ضغط الدم؛
- مرض السكري؛
- مرض الكلى المزمن، وهو حالة تتطور عندما تتضرر الكلى، ولا تستطيع تصفية الدم بالطريقة التي ينبغي لها؛
- تناول الأطعمة التي تسبب تراكم حمض البوليك، مثل اللحوم الحمراء ومخلفاتها والمأكولات البحرية؛
- وجود تاريخ عائلي للإصابة بالنقرس؛
- التقدم في العمر؛
- تناول المشروبات التي تحتوي على شراب الذرة عالي الفركتوز، مثل الصودا؛
- متلازمة الأيض، وهي اسم لمجموعة من الحالات التي تشمل ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة السكر في الدم، ومستويات الكوليسترول غير الطبيعية، وزيادة الدهون في الجسم حول الخصر؛
- الصدفية أو فقر الدم الانحلالي أو بعض أنواع السرطان؛
- بعض الأدوية أن تزيد من خطر الإصابة بالنقرس، مثل: مدرات البول، والتي تساعد جسمك على التخلص من السوائل الزائدة، أو تناول جرعة منخفضة من الأسبرين.

تابعي المزيد: أعشاب طبيعية تساعد على خفض ضغط الدم المرتفع

يجب علاج النقرس

يمكن أن يؤدي النقرس إلى مزيد من المشاكل، إذا تُرك دون علاج، ومن أبرز هذه المشاكل:
- حصى الكلى؛
- كتل صلبة صغيرة من بلورات حمض اليوريك تحت الجلد؛
- تلف المفاصل الدائم.

• المصادر :
webmd.com
niams.nih.gov
nhsinform.co

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: أطعمة ومشروبات لعلاج الأملاح.. تناوليها يومياً