اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مفتي السعودية: نصوم عاشوراء تقرباً إلى الله وأسوة بنبيه

يصوم المسلمون كل عام يوم عاشوراء تطوعاً، وذلك أسوة بسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، والذي يوافق هذا العام يوم غد الاثنين العاشر من شهر محرم.

وحث مفتي عام المملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ عموم المسلمين على صيام هذا اليوم الفضيل، وقد جاء ذلك في حديث لسماحته في برنامجه الأسبوعي "ينابيع الفتوى" الذي تبثه إذاعة نداء الإسلام من مكة المكرمة.

وأوضح المفتي من خلال حديثه أن الرسول صلى الله عليه وسلم دلنا على استحباب صيام هذا اليوم شكراً لله على إنجاء موسى وقومه؛ لأننا أولى وأحق بموسى ممن كفر به من اليهود كما قال صلى الله عليه وسلم الذي صام هذا اليوم وأمر بصيامه، وذلك يدلنا على استحباب صيام هذا اليوم، كما أعلنت المحكمة العليا أن يوم الأحد هو اليوم التاسع ويوم الاثنين هو اليوم العاشر، ونصوم إن شاء الله يوم الأحد ويوم الاثنين، والنبي صلى الله عليه وسلم استمر في صيام يوم عاشوراء فقط، وعندما كان في آخر حياته تمنى لو أنه صام التاسع، لكنه توفي صلى الله عليه وسلم قبل أن يصوم اليوم التاسع، وقال لأصحابه: "صوموا يوماً قبله أو يوماً بعده خالفوا اليهود"، وجاء في حديث أبي قتادة رضي الله عنه أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "صيام يوم عاشوراء أحتسب على الله أن يكفر السنة الماضية".