مشاهير /مشاهير العالم

نجوم تركيا ينتفضون بعد اغتصاب فتاة جامعية وقتلها

اشتعلت تركيا بمسيرات الإحتجاج النسائية والحقوقية احتجاجاً على مقتل وحرق الشابة ابنة العشرين ربيعاً أوزجي جان أصلان، التي كانت عائدة بالباص من مركز تسوق تجاري إلى منزلها في مرسين حيث تعرضت للإغتصاب من سائقي الباص الذين طعنوها وحرقوها ورموها في النهر لإخفاء جريمتهم الآثمة ، وبعد اختفائها ثلاثة أيام كاملة تم اكتشاف جثتها في النهر.
وأقيمت مسيرات إحتجاجية عدة في كافة المدن التركية خاصة اسطنبول وأنقرة وأزمير ومرسين وبورصة خلال تشييع جثمانها في مرسين، حيث شارك أكثر من خمسة آلاف رجل وامرأة في التشييع، وحملت النساء في أول سابقة من نوعها جثمانها على أكتافهن تضامناً معها وشيعنها بالدموع حزناً على رحيلها بهذه الصورة الأليمة التي أوجعت قلوب الملايين من بينهم مشاهير تركيا .
وطالب الجميع بسن قوانين حماية رادعة للنساء من الجرائم التي ترتكب ضدهن و بأقصى العقوبات المشددة ومن أبرزها الإعدام تجاه المتهمين الثلاث الذين قبضت عليهم السلطات التركية بعد الظن بهم بارتكابهم جريمة اغتصاب الفتاة وقتلها بوحشية وهم: نجم الدين أب في الخمسين من العمر وإبنه أحمد (26 عاما) وزميله فاتح (20 عاما).
مشاهير تركيا تضامنوا مع الضحية، وكتبوا كلمات مواساة عبر حساباتهم الخاصة في مواقع التواصل الإجتماعي يعلنوا فيها محاربتهم هذه الظاهرة الخطرة على أمن وسلامة المجتمع ومن بينهم: صدف أفجي (ميرنا)، أيمري كاراييل (عابدين)، أراس بولوت أنيملي (الأمير بايزيد)، بيرجا أكالاي (سلوى)، بيرين سات (سمر)، نور فتاح أوغلو (السلطانة ناهد دوران)، سلمى أرجش (السلطانة خديجة )، سارب أكايا (تيفو)، سبيل جان (جيهان)، وغيرهم.
بيرين سات - سمر
هذه النظرة البريئة والروح البريئة ستطوقنا مدى الحياة.
نور فتاح أوغلو- السلطانة ناهد دوران
كم عدد الذين قتلنّ مثل أوزجي جان أصلان؟ لماذا هذه الجريمة الوحشية وهم يتنفسون الهواء نفسه التي تتنفسه هي؟
سبيل جان- جيهان
كيف أغمضت عينيها فجأة؟ ووالدتها تبكيها بدموع حارقة، الله يجعل مثواها الجنة، ويمد عائلتها بالصبر والقوة على هذا البلاء العظيم.
أراس بولوت أنيملي – الأمير بايزيد
عند قراءتي الخبر لأول مرة شعرت بالألم والإشمئزاز من وحشية هذه الجريمة، ولا أجد كلمات تصف هذه الوحشية تجاه شابة من بلدي لا تستحق هذا المصير. الله يصبر عائلتها، ويجعل مثواها الجنة .
هوليا أفشار
يجب إيجاد حل جذري عاجل لقضية العنف الممارس تجاه النساء، ووضع حد ضد اللامبالاة العامة تجاه هذه الظاهرة حتى لا تتكرر حالات الإعتداء والعنف والقتل.
بينار ألتوغ
هذه الجريمة الوحشية يجب أن لا يمر مرتكبيها دون عقاب صارم ومشدد.
صدف أفجي – ميرنا
ماتت الإنسانية.

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

X