لايف ستايل /سياحة وسفر

"ليون" لسياحة تجمع بين الآثار والمذاقات اللذيذة

تقع "ليون" وسط شرق فرنسا، بين "باريس" و"مرسيليا"، وتُعرف بمعالمها التاريخيّة، علماً أنها كانت تشتهر بإنتاج ونسج الحرير. في العصر الحديث، باتت "ليون" تُعرف بــ"عاصمة فن الطهو في فرنسا والعالم"، كما هي مسقط رأس الأخوين أوغوست ولويس لوميير، اللذين اخترعا جهاز "السينماتوجراف".

من معالم "ليون" السياحية
:
- "متحف الفنون الجميلة": يتجلّى التراث الثقافي للمدينة في هذا المتحف، الذي يعرض مجموعة واسعة من الأعمال الفنيّة، بما في ذلك الآثار والنحت والديكور، بدون إغفال اللوحات الانطباعية العائدة إلى أشهر الفنانين الأوروبيين، مثل: دولاكروا ورامبرانت وغيرهما.
هناك، تزين غرفة الطعام والسلّم الكبير في المتحف مجموعة من تماثيل "الباروك اللافتة".
* يمكن زيارة المتحف في أي يوم من الأسبوع ما عدا الثلاثاء، وذلك من العاشرة صباحاً حتى الثامنة مساء.

- "بارك دي لا تيتي دور": يقع هذا المتنزّه على الضفّة اليسرى لنهر "الرون"، ويبدو الأكبر في فرنسا، إذ يغطي مساحة 1.1700 كيلومتر مربع. يضمّ حديقة للحيوان وثانية للنبات وبحيرة صغيرة.
هناك، يمكن للعائلات استئجار قوارب صغيرة للإبحار في الماء، كما يمكن للأطفال ركوب قطار "تشو تشو" ذي الطراز القديم.
*يستقبل المتنزه زائريه، يومياً، من 15 أبريل/نيسان حتى 14 أكتوبر/تشرين الأول، وذلك من السادسة والنصف صباحاً حتى العاشرة والنصف مساء.

- "المسرح الروماني": يقع هذا الهيكل القديم بالقرب من تل "فورفيير". كان شُيّد بأمر من الإمبراطور أوغسطس، حيث كان يُستخدم في الأصل لعرض المسرحيات ومسابقات الشعر والعروض الموسيقيّة. تزيّن الأرضيات الرخام المزخرفة المكان المصنّف من بين أهم المواقع السياحية الفرنسية، حيث يقام مهرجان" نوي دي فورفيير" كل عام.
* يفتح "المسرح الروماني" أبوابه، يومياً، وذلك من السابعة صباحاً حتى السابعة مساء.

* أين تقيمين؟
- "فندق كارلتون":
يعود البناء الكلاسيكي للفندق إلى سنة 1894. وهو يبعُد حوالي 5 دقائق سيراً على الأقدام من محطّة مترو "بيليكولر". تجمع غرف الضيوف فيه بين الطراز العصري والأناقة، كما يضمّ الفندق "سبا" ويقدّم العلاجات الطبيعية.
- فندق "كور دي لوج": يقع في مدينة "ليون" القديمة، ويعود تصميمه إلى عصر النهضة. يقدّم المطعم فيه الأطباق اللذيذة المعدّة من منتجات موسمية طازجة، وذلك عند أسفل الأقواس الحجرية في الفناء الرئيس. أمّا "كافيه إبيسوري" فيقترح أطباقاً مستوحاة من التوابل الغريبة.
يحتوي المنتجع الصحي الخاص بالفندق على غرف علاجات التدليك و"الساونا". بدورها، تتكشّف غرفة اللياقة البدنية عن مجموعة من أجهزة التمرينات الرياضية والأوزان.

شاهدي أيضاً:

تعرّفي إلى بُدع الحميات الرائجة

التفاح والماء سرّ الحمية الناجحة

8 نصائح تحميك من البدانة

المزيد من سياحة وسفر

X