أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

أصغر رئيسة حزب في السويد عمرها 28 عاماً

انتخبت إيبا بوش ثور كأصغر رئيسة لحزب سياسي في البلاد، وهو الحزب الديمقراطي المسيحي السويدي، حيث تبلغ من العمر 28 عاماً.
وتغلبت هذه الشابة على جميع منافسيها الذين انسحبوا من السباق نحو رئاسة الحزب نظراً لقوتها وشعبيتها في صفوف المنتمين للحزب، الذين وجدوا أنفسهم أمام ترشيحها الوحيد للمنصب.
وتعدّ إيبا بوش ثور أصغر رئيسة في تاريخ الحزب، الذي يعد من أعرق الأحزاب السويدية وله تجربة في حكم البلاد في السنوات الماضية.
وحلت الرئيسة الجديدة، التي نشأت في بلدة غونستا وانخرطت في الحزب الديمقراطي المسيحي منذ 2006، محل غوران هاغلوند الذي قاد الحزب الديمقراطي المسيحي لمدة 11 عاما.
وهي كذلك أصغر شخصية تقود الحزب في البرلمان السويدي بعدما كانت مستشارة في بلدية أوبسالا.
وولدت إيبا بوش ثور من أم سويدية وأب نرويجي، ودرست في جامعة أوبسالا، وتجيد الرسم، وسبق لها أن عملت مستشارة للعلاقات العامة في العاصمة السويدية استوكهولم.

وقد عبر عدد من أعضاء الحزب المسيحي الديمقراطي عن قلقهم من أن يقترب الحزب أكثر من خط اليمين، وذلك بعد اختيار إيبا بوش ثور رئيسة جديدة للحزب.
المحامي بيتر ألتين عضو سابق في مجلس إدراة الحزب، إنتقد هذا الوضع. وقال في تصريح لصحيفة سفنسكا داغبلادت "إذا ما وقع الاختيار على بوش ثور فإنها ستروج لفكرة "أنها لا ترى نفسها في الحزب المسيحي الديمقراطي".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X