اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ورد الخال: الأفاعي موجودة في الحياة ولن أسامح أبداً

11 صور

حلّت الفنانة العاشقة ورد الخال ضيفة على الإعلاميين رودولف هلال ورجا ناصر الدين في برنامجهما الرمضاني "هلّ القمر"، وكانت كعادتها واضحة ومباشرة في أجوبتها، ما عدا في الموضوع المتعلق بشكل مباشر أو غير مباشر بالفنانة سيرين عبد النور، التي يسود علاقتهما توتراً شديداً، حيث اعتمدت سياسة تجاهل كل التلميحات التي تتلعق بسيرين في الأسئلة التي طرحها مضيفاها عليها.
عن أمنياتها تحدثت ورد في بداية الحلقة الأولى عن أمنيتان، الأولى تتعلق بحياتها الخاصة والثانية بالسينما، وقالت إنها عثرت على رفيق الدرب الذي كملّ ما كان ينقصها في الحياة، ولكنها نفت خطوبتها من باسم رزق بشكل رسمي، من منطلق أنهما ليسا شخصان كلاسيكيان، وأضافت: "نحن ملتزمان بشكل جدي ولكن بدون "ملبّس وشربات"، أما عن أمنيتها الثانية، فقالت: "عيني على السينما التي لم أخض تجربة العمل فيها، بإنتظار العمل المناسب، علماً أنني شاركت في أحد الأفلام عندما كنت في سن السابعة بالإضافة إلى مشاركات أخرى في عدد من الأفلام، ولكنها لم تكن تجارب سينمائية في المعنى الحقيقي للكلمة".
وعن توجّه نجمات السينما في مصر إلى التلفزيون، أوضحت ورد: "السوق في لبنان يختلف عن السوق المصري. يوجد في لبنان أعمالاً سينمائية جميلة ولكن النشاط السينمائي فيه لا يعادل النشاط التلفزيوني، ومن الصعب أن يحقق الفيلم اللبناني انتشاراً في الخارج. الصناعة السينمائية مهمة في أي بلد، ولكننا لا نريد أفلاماً كوميدية فقط، بل أفلاماً جدية تحمل رسالة في مضمونها".
وعمّا إذا كان رمضان هو موسم للممثلين، ردّت ورد: "بل هو موسم للمسلسلات، ولا يوجد مواسم للممثل. لقد إنهيت منذ فترة قصيرة من مسلسل "عشق النساء"، ومن بعده تريثت قليلاً الى أن وصلني العمل المناسب".
وعما إذا كانت ترى أن رمضان يشكل مناسبة للمنافسة بين النجوم وأنها تمنت أن تكون بينهم، أوضحت: " كلا. مسلسل "عشق النساء" حقق ضجة كبيرة، ولم يمرّ سوى وقت قصير على عرضه. يجب أن يشتاق الناس إلى الفنان، وإذا لم يكن لديه عملاً مهماً، فمن الأفضل ألاّ يطلّ".
وعما إذا كانت قد غضبت من الكاتب شكري أنيس فاخوري لأنه وصف نادين نسيب نجيم بـ"ملكة عشق النساء"، ردّت: "كل فنان شارك في المسلسل كان ملكاً، لأن كلنا نجحنا وقدمنا أدوارنا على الشكل المطلوب".
وعن علاقتها بجائزة "الموركس دور" التي تقاطع فعاليتها، أوضحت: "كلنا نحب الجوائز وأنا حصلت على جائزتي عن مسلسل "عشق النساء" من خلال عرضه، والأضواء والمقابلات التي أجريتها داخل لبنان وخارجه. عندما أتّخذ موقفاً لا يمكن أن أتراجع عنه من أجل جائزة".
وعما إذا كان وصفها بـ "ملكة الدراما اللبنانية" يغضب الآخرين"، ردّت: "طبعاً. ولكن الناس يفرحون، لأن الممثل يكون ملكاً في قلوبهم".
وبفيما يتعلق بالأعمال التي تتابعها في رمضان، قالت: "أشاهد قليلاً من كل شيء ولكنني أحرص على متابعة مسلسليّ "تشيللو" و"ألف ليلة وليلة". وأكملت: "لم تسنح ليّ الفرصة لمشاهدة عاصي الحلاني في مسلسل"العرّاب" ، ولكنني شاهدت بعض الحلقات من"أحمد وكريستينا"، و"العراب- نادي الشرق"، و"الحرائر"، و"بنت الشهبندر"، و"24 قيراط".
وأكدت ورد أنها تفضّل مسلسل"تشيللو" على مسلسل"24 قيراط" وأضافت: "فيه موسيقى وشغل على الممثل".
وعن الأدوار التي تتمناها ولم يرها الجمهور فيها، أجابت: "حالياً نحن نحضّر لمسلسل "الجوزاء" مع نادين الراسي"، وعما إذا كانت هناك ثنائية مستحدثة بينها وبين نادين الراسي، قالت: "العمل ليس كما يتصوره البعض، بل أن قصته مشوّقة وغير متوقعة، وأدوارنا صعبة فيه".
وعمّا إذا كانت صداقتها بالمخرج فيليب أسمر تضيف إلى العمل الذي يجتمعان فيه، أوضحت: "الكيمياء ضرورية وكذلك الجو المريح بين الممثلين. أنا أحب العمل تحت إدارة المخرج فيليب أسمر لأنه منفتح، ويصعّب الأمور على نفسه أكثر من الممثل".
وبالنسبة للتعليقات التي تكتبها لشقيقها الممثل يوسف الخال على "توتير"، أجابت: "لن أكررها. يوجد صراع في داخلي بين كوني ممثلة وبين كوني شقيقة يوسف، ولذلك بدأت أتروى في نشر تغريدات عنه، لكي لا يفسر الناس أنني أفعل ذلك، لأنه أخي. عندما أشعر أن هناك شيء ما يجب أن أعبر عنه، أفعل ذلك، لأنني أتفاعل مع الأمور، سلباً وإيجاباً". أما عن التغريدات التي تنشرها ثم لا تلبث أن تحذفها، فقالت: "عندما أفعل ذلك، فلأنني أريد أن أتوجه بكلامي إلى شخص معين وعندما يصله كلامي لا ألبث أن أمحوها".
ورد نفت تهمة العصبية عن نفسها وقالت: "لست عصبية ولا يوجد لديّ أعداء، ولكن أستلطف بعض الأشخاص أكثر من غيرهم".
وعن الشخص الذي شبهته بالأفعى التي نشرت صورتها على مواقع التواصل الإجتماعي قالت: "كنت أقصد شخصاً محدداً. الأفاعي موجودة في الحياة".
وعن الفنان الذي فتح الباب أمام سائر الفنانين اللبنانيين لكي تصبح لهم مكانة في الوطن العربي، قالت: "هذه المسألة ليست جيدة. هناك ليز سركيسيان ومادلين طبر ونور. وفي السنوات الأخيرة شاركت في العديد من الأعمال السورية التي تتابع عربياً". وعندما سأل رودولف ورجا عن دور سيرين عبد النور وعدد من الفنانات في فتح الأبواب أمام الدراما اللبنانية لكي تنتشر عربياً، قالت: "هن كثر الفنانات اللواتي ساهمن في ذلك، فهناك كارمن لبّس ونادين نسيب نجيم ونادين الراسي وغيرهن".
وتحدّثت ورد عن دور والديها مها ويوسف الخال في جعلها إنسانة حذرة: "هذا الأمر انعكس على عملي وقراراتي. تأثير والديّ كان إيجابياً وأنا أشعر بأنني محظوظة، لأن لديّ أهل مثلهما. أنا ويوسف نحاول أن نكون إستمرارية لهذا الإسم في الفن والثقافة".
وعن تأثير وفاة والدها عليها والذي رحل عن الحياة عندما كانت صغيرة، أوضحت: "حالياً، أنا أفتقده أكثر، لأنني كنت أتمنى لو أنه شاهد إنجازاتي. من بعد وفاة والدي، كانت والدتي، بمثابة أم وأب لنا، وهي علمتنا كيف نعتمد على أنفسنا ونحترم كلمتنا". وتابعت: "طفولتي كانت حلوة وصحيّة، ووالدي كان يمنحنا الوقت الذي نحتاجه، مع أنه كان صارماً في تربيته لنا".
وبالحديث عن المستقبل الذي كان يرغب والدها بأن يراها فيه، أجابت ورد: "هو كان يراني "ست بيت".والدي كان تقليدياً، مع أنه كان ثائراً ورائداً في اللغة العربية. كان يقول: "عندما تكبر ورد سوف تتزوج وتكون أماً"، لأنه لم يكن يحب دخول المرأة غمار العمل. هو كان يخاف عليّ كثيراً ولا يريدني أن أخرج مع أصحابي أو أن أقع في الحب".
أما عن موقفها من الإستفتاء الذي أجراه تلفويون "الجديد" والذي أشار أنها الرابعة أجراً، من بعد سيرين عبد النور ونادين الراسي ونادين نسب نجيم، قالت: "وكيف عرفوا بذلك. أمي لا تعرف كم هو أجري ولا حتى المنتجين. الأجر يرتبط بالعرض والطلب ويمكن أن أعمل من دون مقابل في عمل أحبه وفي المقابل يمكن أن أرفض عملاً بملايين الدولارات".
عن الشخص الذي تريد أن تسامحه في الشهر الفضيل، ردّت ورد: "حالياً، أنا أعاني من مشكلة مع المسامحة، بينما في الماضي كنت أسامح كثيراً. من يلحق بي الأذى، "الله يسامحه" ولكن لا يمكن أن يبقى موجوداً في حياتي.. ولماذا أسامح!!".
سياسياً، وجّهت ورد تحية إلى الوزير إلياس أبو صعب، أما فنياً فوجهت عتباً إلى الفنان باسل الخياط، لأنه لا يطلّ في الإعلام. وعن موقفها من "بلوك" أحلام بسبب مديحها للفنانة شمس قالت: "أنا أحببت شمس بسبب شخصيتها وثقافتها ولياقتها ولكن لا يوجد لديّ مشكلة مع أحلام. هي نجمة عربية وأنا كنت أتابعها".
أما ضيفة ورد في الحلقة، فكانت نور عرقسوسي، التي تحدثت عن توقيع عقد إنتاج وإدارة أعمال مع متعهد الحفلات ميشال حايك وشركة "دوبل آي"، مشيرة إلى أنها بصدد التحضير لأغنية وفيديو كليب.

 

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"