أزياء /إطلالة النجمات

فساتين النجمات العربيات بين الجرأة والابتذال!

لاحظنا منذ عدة سنوات كيف أصبح أسلوب النجمات العربيات في الموضة أكثر تحرراً وجرأة، وكيف تخلّصن من الكثير من القيود التي فُرضت عليهن بسبب الأعراف الاجتماعية في الوطن العربي. ولعل السبب في ذلك يعود إلى تقليدهن الغرب ونجماته، خصوصاً في يتعلق بمجال الغناء، فوقعن في شرك التصنيف بين الجرأة والابتذال، إذ إن هنالك خيطاً رفيعاً أو فاصلاً بسيطاً بين الإطلالات الجريئة الجذابة والإطلالات المُبتذلة والمبالغ فيها. وفي الكثير من الأحيان، لا تتمكّن نجماتنا من التمييز بين الأمرين فيقعن في الفخّ، ويُصبحن عرضة لانتقادات الصحافة اللاذعة.

أحياناً، نرى مايا دياب في فستان قصير جداً، بالكاد نستطيع التمييز بينه وبين التوب، وأحياناً تختار هيفاء وهبي الفساتين الشفافة التي تكشف الكثير من تفاصيل جسمها. وفي العديد من المناسبات، نرى مريام فارس في فساتين مكشوفة من الأعلى بشكل فاضح، مثلها مثل إليسا و سيرين عبد النور اللتين تظهران في فساتين ذات شق عالٍ جداً على الفخذ. ومؤخراً، بدأت إطلالات غادة عبد الرازق تصبح مكشوفة أكثر، خصوصاً بعد أن خسرت الكثير من الوزن الزائد، وباتت لا تتردّد في ارتداء الشورت القصير جداً أو الفساتين الفاضحة. أما الممثلة جيني إسبر فتعتمد كثيراً على الإغراء في إطلالاتها عبر إبراز منحنيات جسمها بوساطة الملابس المكشوفة.
ننصح النجمات باعتماد الأسلوب الجريء والجذاب والابتعاد عن الابتذال والإطلالات المبالغ فيها ليحافظن على الأناقة، والأنوثة، والرقي...

سيعجبك أيضاً:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X